هل الله موجود ؟

كثيرا ما أشاهد على الانترنت من خلال المنتديات و ساحات الحوار أناس يذكرون أنهم لا يؤمنون بأي دين و لا يؤمنوا بوجود الله .
قد يرى البعض في أنفسهم أنهم وصلوا إلى درجة من المعرفة بحيث أصبحوا ينظرون إلى فكرة الدين و الإيمان بوجود الله نظرة استخفاف و يعتبرون أن هذا الكلام من أساطير الأولين و أننا في عصر التكنولوجيا و المعلومات ...
ربما يريد البعض أن يُظهر نفسه فقد يكون في الحقيقة يؤمن بوجود الله و لكن يريد أن يجعل لنفسه شهرة فيضع في أذهان الناس بجوار اسمه علامة تعجب.
في النهاية لمن يتساءل في نفسه، هل الله موجود؟
هناك إجابتان لهذا السؤال هما نعم و لا و لكن معرفة الصحيح تشكل لدى البعض حالة شك.
إذا نظر الإنسان إلى ما حوله من الصناعات الفائقة الدقة كالسماء و النبات و البحار و الجبال و الإنسان ... سيقول في عقله لا بد أن أحدا ما قام بإنشائها و هو بذلك يستنتج أن الله موجود و أنه هو من قام بخلق كل شيئ.
و قد يرى بعض الناس ممن ينظرون إلى الدنيا نظرة مادية أن الجميع الموجودات تكونت بفعل المادة و أنها تطورت مع الزمن و ... و هم ينفون وجود الله.

و لكن ما يحيرني و لا أعرف له إجابة، كيف للإنسان ألا يؤمن بوجود الله؟
حتى لو افترضنا أنا المادة موجودة بدون الله و هي تطورت و شكلت كل شيء و لو افترضنا أي شيء فماذا سنستفيد.
من الطبيعي أن الإنسان يريد مصلحته دائما ، حتى أن من يعبدون الله يعبدونه طمعا بالجنة و الوعود التي وعدهم بها فالإنسان مبني على حب نفسه و مصلحته الشخصية ( و طبعا الاستثناء يؤكد القاعدة )، و لكن من لا يؤمنون بوجود الله ماذا سيستفيدون؟
فإذا كان الله موجودا فعلا سيربح من يؤمنون بوجوده و يخسر من لا يؤمنون بذلك، أما إن لم يكن موجودا سيربح من يؤمن به و من لا يؤمن به ، فالمؤمن بوجود الله رابح في الحالتين.
و احتمال الربح 1 أكبر من احتمال الربح 0.5 ( و إن كنت واثقا أنه ليس 0.5 ) فكما يقول بلاسر باسكال :



الله إما يكون و إما أن لا يكون لا يستطيع العقل أن يحكم في ذلك فعلى أي الواقعين تراهن ؟
لا يمكنك أن تراهن على هذا الواقع ولا على ذاك تبعا للعقل فوازن بين الربح و الخسارة بشرط أنك تخاطر بنفسك على وجود الله فإن ربحت كان ربحك الكل و إن خسرت فلا تضيّع شيئا فراهن إذا على أن الله موجود و لا تتردد.


و كما قال الإمام علي بن أبي طالب عليه السلام في نقاشه مع ملحد :



إن كان حقا ما نقول فقد سعدنا و شقيت ، و إن كان حقا ما تقول فقد سعدنا جميعا .


من ناحيتي أنا مؤمن بوجود الله ليس لسبب أنه الخيار الأفضل بين الخيارات المتاحة، و لكن لأني واثق من ذلك و ليس عندي مجال للشك.

In reply to by مسلم غيور

السلام عليكم .. انا هنا جديدة ...بصراحة شدني الموقع لعدة أسباب ... أفضل الاحتفاظ بها لنفسي ولكن اعتقد أن إقامتي ستطول هنا ... أحببت أن أذكر قصة هنا في هذا الحوار الذي كما لاحظت قد نسي ولم يعطى حقه الكافي بعد ... والقصة كالتالي.... الغلام: لدي ثلاثة أسئله: *هل الله موجود فعلاً؟وإذا كان كذلك أرني شكله؟ *ماهو القضاء والقدر؟ *إذاكان الشيطان مخلوق من نار فلماذا يلقى فيها بعد ذلك وهي لن تؤثر فيه؟ صفع المعلم الغلام صفعه قويه على وجهه..فقال الغلام وهو يتألم:لماذا صفعتني؟ أجاب المعلم:لست غاضبا وانما الصفعه هي الاجابه على أسئلتك الثلاثه.. الغلام:ولكني لم أفهم شيئاً المعلم:ماذا تشعر بعد أن صفعتك؟ الغلام:بالطبع أشعر بالألم المعلم:إذاً هل تعتقد أن هذا الألم موجود؟ الغلام:نعم المعلم:أرني شكله؟ الغلام:لا أستطيع المعلم:هذا هو جواب الأول..كلنا نشعر بوجودالله لكن لانستطيع رؤيته.. ثم أضاف:هل حلمت البارحه بأني سوف أصفعك؟ الغلام:لا المعلم:هل خطر ببالك أني سأصفعك اليوم؟ الغلام:لا المعلم:هذا هو القضاء والقدر.. ثم أضاف:يدي التي صفعتك بها مم خلقت؟ الغلام:من طين. المعلم:وماذا عن وجهك؟ الغلام:من طين. المعلم:ماذا تشعر بعد أن صفعتك؟ الغلام:أشعر بالألم المعلم:تماماً..فبالرغم من أن الشيطان مخلوق من نار..ولكن إذا شاء الله فستكون النار مكاناً أليماً للشيطان. وللحديث بقية..

In reply to by someone

مرحبا بك ... من الطيبعي -الفطري- ان يعتقد الانسان ان هناك الله. للبعض الله هو الطبيعة للبعض الاخر يحمل الله طابع الدين السماوي و غيرهم يشعر بوجود الله اثناء سماع كلمة طيبة.... هذا الله هو بالنهاية واحد اي مجموعة من المبادئ و القيم ... و سؤالي هو ما هو تصوّرك لله؟

In reply to by red1

مرحباُ من جديد.. كمسلمة أقول .. نشأنا في ديننا علي المنطق يعني ..لا يوجد ما يحتويه الإسلام بين ثناياه لا يقبله العقل أوالمنطق باللإضافة لذلك تعلمنا أن من الأشياء ما تسمى الغيبيات ..ما لا نستطيع أن يتصورها عقلنا .. او يحتمل التفكير بها... إن كنت تسألني عن تصوري الحسي لله عز وجل فأنا أراه كل يوم من خلال الكون ،السماء النجوم والأشجار وأخيرا نحن البشر ..اما التصور الغير حسي فلا أستطيع الإجابة عنه فهو في علم الغيب .. أعتقد ان سؤالك كان عن الحسي ولكي أكون دقيقة في إجابتي سأذكر قصة قصيرة.. في زمن الحجاج والجميع يعرفه ذاك الرجل البطش المجرم حقاً في عهده.. جمع جميع علماء عصره وقال لهم عليكم أن تثبتو لي أن الله موجود وتقنعوني بأنه في كل مكان حولنا ... كل يوم يأتيه عالم ويبرهن له بالأيات والأحاديث والعبر لكنه لا يقتنع فيقطع رأس العالم هكذا حتى جاءه طفل صغير وطلب منه أي يحضر وعاءً كبيراً ويعبئه عطراً فواحاً ويضعه في زاوية المجلس ويجلس بعيدً عنه بعد قليل سأله الطفل ما رأيك فتعجب الحجاج وقال له بماذا أنها مجرد رائحة عطر فسأله الطفل هل ترى للعطر قال له لا فسأله هل تحس به قال نعم أشمته وأحسه في أنفي وبين خلايا صدري من شده قوه وجمال رائحته.. فقال له الطفل وهكذا هو الله تعالى في كل مكان لا تراه نعم لكنك نحسه وتشعر بوجوده حولك في قيامك وفي قعودك... أتمنى أن أكون اوصلت تصوري وعذراً على طول الرد ... وللحديث بقيه
red1 كتبَ: مرحبا بك ... من الطيبعي -الفطري- ان يعتقد الانسان ان هناك الله. للبعض الله هو الطبيعة للبعض الاخر يحمل الله طابع الدين السماوي و غيرهم يشعر بوجود الله اثناء سماع كلمة طيبة.... هذا الله هو بالنهاية واحد اي مجموعة من المبادئ و القيم ... و سؤالي هو ما هو تصوّرك لله؟
[ تم تحريره بواسطة someone on 23/3/2006 ] [ تم تحريره بواسطة someone on 23/3/2006 ] [ تم تحريره بواسطة someone on 23/3/2006 ]

وصلتني رسالة إلى بريدي من - حسب ما هو مذكور - امرأة مغربية و هذا اقتباس من جزء منها:
فهذا الموضوع حساس جدا و التكلم فيه يجب أن يكون بالبراهين و الحجة الرادعة و القوية . و علماء المسلمين لم يدخروا جهدا للإجاية عمن يسألوا مثل هذا السؤال و ذلك بالدليل العلمي و العقلاني المقنع و الثابت و هناك كمثال الإمام أحمد ابن حنبل في العديد من مناظراته مع كبار الملحدين والكفار. ابحث أخي تجد إن شاء الله ما يغني مقالك
!

عن أي إله تتكلم يا سلام هناك مثلا: - إله الإسلام - إله المسحيين (وهو ليس إله الإسلام كما يعتقد المسلمون خطأ) - عدد كبير من الآلهة الأخرى التي تتناثر في عقول البشر الموزعين في كل مناطق الكرة الأرضية. - إلهك الخاص، الذي تبني صورته بنفسك في عقلك. أعتقد أن لكل إنسان إلهه الخاص وهو موجود حتما في عقل ومخيلة كل منا.

انا اامن بوجود الله و توحده و لكن طرق الوصول الى ( الله) تختلف .... كل انسان يتخيل شيئا مختلفا عن سواه في تعريفه لله ... كثيرا من الحبر سال على هذه القضية ... و لكن الجواب على وجود الله او عدمه يكون اكبر من مدى تفكير البشر ... كما قال السيد المسيح : الاسان يموت عندما يفقد ايمانه .. ففي النهاية الا يعتقد عبدة الشياطين ان الاله هو الشيطان؟ مازلت اياي تحترم فانت اخي ان كنت تعبد الشمس او الحجر .... بالنسبة لي فانا الهي بشكل اساسي ضميري و ان لم يكن هناك جنة ام نار ... فجحيم الضمير موجود و بكل يقين! و طريقة و صولي لالهي هي الحب و التسامح ... كم من الجميل ان تموت وانت صديق ضميرك؟ و في النهاية كل شئ فاني ان شئت ام ابيت !

In reply to by الأيهم

الأيهم كتبَ: عن أي إله تتكلم يا سلام هناك مثلا: - إله الإسلام - إله المسحيين (وهو ليس إله الإسلام كما يعتقد المسلمون خطأ) - عدد كبير من الآلهة الأخرى التي تتناثر في عقول البشر الموزعين في كل مناطق الكرة الأرضية. - إلهك الخاص، الذي تبني صورته بنفسك في عقلك. أعتقد أن لكل إنسان إلهه الخاص وهو موجود حتما في عقل ومخيلة كل منا.
الإله بنظري واحد و إن اختلف الناس فيه. أعتقد أن جميع الآلهة هي بالنهاية إله واحد فالناس يختلفون في تشخيص الإله و لكن إذ يعبدون آلهة مختلفة فهم يعبدون صفات مشتركة. فالذين عبدوا الشمس عبدوها لأنهم كانوا يعتقدون أنها هي من أوجدت الكون. فالإله الذي دعا إلي خريستا هو نفسه الذي دعا إليه بوذا و كونفوشيوس و أفلاطون و فيثاغورث و نوح و ابراهيم و موسى و عيسى و محمد و جميع الأنبياء. الله الذي هو الخالق. أما عن قولك لكل إنسان إله خاص في مخيلته فأنا لا أعتبره إله بل أعتبره العقل و ليس العقل هو الدماغ و ليس العقل شيء ملموس أو مادي بل إنه شيء معنوي و إن كان للعقل صفات تجعلني أعتقد أنه إله فلأنه من روح الله. [ تم تحريره بواسطة salam on 9/9/2005 ]

In reply to by salam

أتفق مع صديقي الرائع رضوان في نظرته الى الألوهية : الضمير : العقل الحي : هم ما أعبد ..... فالضمير الحي عين الله على الأرض أنا أعتبر أن تعدد الآلهة ليست مشكلة و أأسف للوقت الذي يضيع في اعتبارها مشكلة ويجب حلها ، لا يوجد حقيقة مطلقة و لا يمكن إثبات النفي ، ليس من الضرورة أن نعبد إله واحد ، نحن مختلفون و سنبقى ، و لكن الضروري أن نعبد مبادئ واحدة ، الحب ، الصدق ، احترام الرأي الآخر ، و حرية الآخر و كرامة الآخر جميلةٌ كلمات المعري : " في اللاذقية فتنةٌ ما بين أحمد و المسيح هذا بناقوسٍ يدق و ذاك بمئذنةٍ يصيح كلٌ يمجدُ دينهُ يا ليت شعري ما الصحيح " نعم "لا يجب على أحد أن يضطهد آخر بسبب دينه ، كل الطرق تؤدي الى السماء ..."

In reply to by منال ابراهيم

شكرا لكما على الرد الكريم اصدقائي الاعزاء ! اظن ان تقييم انسان من خلال ما يعتنقه من دين او طائفة و معاملته حسب دينه هو قمة قصر النظر و الانانية و سلب الحريات الشخصية .... و اعتقد ان بديهية هذا الشئ مائلة الى الفطرة و تصنع الحدود مهما كانت بينك و انسان لا تعرفه هي الميول الى التعقد و التصنع! و ليكن لكل انسان حريته التامة في اقتناء الدين الذي يريده او ان يفعل ما يشاء ... طبعا في حدود التعريف العام للحرية ! ببا في النهايةلا أحد يعيش عن احد ... بالمناسبة ايعرف احدكم مكتبة في اللاذقية يمكننني شراء منها انجيل بوذا؟

In reply to by الأيهم

أرجو ألا يفهمني أحد خطأ أنا لا أتعامل مع الناس على أساس الدين أو المذهب أو الاعتقاد ، فمن يحترمني فأنا أحترمه و لو كان أرئيل شارون. الدين المعاملة، و لا أحد يفهم من كلامي أني أحقد على من يؤمنون بهذا الدين أو ذاك أو لا يؤمنون بدين ، أنا فقط مستغرب. و أريد أن أقول للأيهم أني لم أقصدك بأي شكل، فأنا لا أعرف إذا كنت تؤمن أو لا تؤمن إلا أنني قرأت في موقعك مرة كان أحدهم يلومك على كتابتك لموضوع ديني أعتقد أنك كنت تتكلم عن حديث للرسول روته عائشة حول ... و يقول لك بما في معناه ، أنت لا تؤمن لا بالدين و لا بالله فلماذا تتكلم عن الإسلام. و أنا أحترم الأيهم كثيرا كان يؤمن بالله أم لم يكن ، فهذا بلا يهمني و لا يحق لي أن أناقش به،و أنا أعتبر الأيهم قدوة كبيرة و ( ونيالو اللي بكون متلو ) و مقالاته حول الإسلام في هذا الموقع و غيره تعجبني و أنا محتفظ بها. أنا أتكلم بشكل عام و هذا رأي شخصي و في النهاية أنا لا أكفّر أحد و لست مخولا للحكم على رأي أو معتقد أحد أو تقييمه أنا فقط أبدي وجهة نظري فالذي يوافقني و الذي لا يوافقني سيّان عندي. شكرا لمن شارك برأيه و السلام [ تم تحريره بواسطة salam on 11/9/2005 ] [ تم تحريره بواسطة salam on 11/9/2005 ]

In reply to by salam

مرحبا سلام انا لم اوجه اللوم لك بأي شكل من الاشكال و لم حتى المّح الى شئ! كانت هذه مني عفوية! على العكس تماما! انا رأيت في موضوعك حجة قوية لاتعرف على اراء اشخاص يهموني! موضوعك واقعي و انا متأكد بأن الاغلبية منا فكرت مرارا و تكرارا بالله و وجوده او عدمه! شكرا لك على المقال!

In reply to by red1

لم يعبد الشمس سوى الأغبياء الشمس لم، ولا تعبد لذاتها إلا فيما ندر، ومن يعبدها هو من المنحرفين والجهلة الذين تناقلوا طقوس العبادة أبا عن جد، دون أن يكلفوا خاطرهم ويفهموا (لماذا) (هل هذه صفة مشتركة مع بعض المدينين بالأديان السماوية) الشمس رمز يشير إلى الإله، وربة النار (أور نينا أو حورانينا) ، تجلي من تجليات الآلهة عشتار (عندما كان الإله أنثى)، وبالمناسبة، مازالت الشمس أنثى... القصة طويلة يا شباب، ربما نكملها لاحقا

In reply to by rawand

قلائل من يعبدون، ومنهم المسلمون فالمسلمون عبيد لله، وهم يعبدونه كرب يملكهم ويستطيع أن يفعل بهم ما يشاء. والكثيرون من يقدسون آلهتهم ولكنهم لا يعبدونها. وهذا الخلط في استخدام المصطلح يأتي من ترجمة فعل Worship بمعنى التقديس إلى فعل "يعبد" العربي بمعنى يفقد حريته تماما أمام ربه، ويصبح خاضعا تماما له، ويمارس العبودية الكاملة على شكل عبادة عندما يسجد لربه مطأطئا جبهته ومؤخرته وكل أعضائه بخضوع تام، وعن فهم وإدراك لما يفعله. وشتان بين تقديس الأشياء وبين العبادة، التقديس عقيدة مثل غيرها من العقائد، وتقديس الشمس ليس عبادة لها، كما أن تقديس المسيح ليس عبادة له، وتقديس مريم العذراء ليس عبادة لها.

In reply to by الأيهم

قلائل من يعبدون
لاا اعتقد ان كلامك صحيح ابدا ... مثلا اكثر البشر يعبدون المال ويسجدون له ليلا نهار فقط .. وبطرق شتى ... هل ترغب باحصائية عن سبب معظم جرائم القتل في العالم ... هل تريد ان تقرا عن اسباب 99% من الحروب عبر التاريخ ... هل تريد لماذا تم غزو العراق ...انه المال قدس سره ... اكثر الناس يا ايهم يعبدون الشهوة والجنس ايضا .. اكثر الناس يعبدون انفسهم ...
فالمسلمون عبيد لله، وهم يعبدونه كرب خالق ويستطيع أن يفعل بهم ما يشاء.
المسلمين وغيرهم يؤمنون بالله ولهذا يعبدونه .. ليس مسلمي اليوم حتما
"يعبد" العربي بمعنى يفقد حريته تماما أمام ربه، ويصبح خاضعا تماما له، ويمارس العبودية الكاملة على شكل عبادة عندما يسجد لربه مطأطئا جبهته ومؤخرته وكل أعضائه بخضوع تام
ارحنا بها يا بلال .. خليني فهمك ياها بمثال ... ============ عندما ياتيك ضيف عزيز وليكن شي رئيس جمهورية وله افضال عليك مثلا الى بيتك يا ايهم ... انت تخدمه ... تقدم الماء اليه ... تجلسه في افضل مكان لديك ... بصراحه انت تخدمه بعيونك ... وانت تشعر بان هذا شرف عظيم لك يا ايهم ...وربما تفكر بالقاء قصيدة وترديد كم .... ستقول بعد ذهابه .. كان عندي فلان ... وتفتخر ... فهذا امر يشرفك ... خدمته لكن انت لم تكن ذليلا له ابدا .... كذلك الله في الاسلام يا استاذ .. العبادة تشريف للانسان ... تقول رابعة العدوية في احد مناجاتها ..: الهي ما عبدتك طمعا في جنتك ... ولا خوفا من نارك ... لكني وجدتك ربا تستحق العبادة ... ======= يا ايهم الحب هو اصل الاشياء ... والعبادة الحقة لا تكون بلا حب .... اذا احب بشر بشرا يصبح تابعا له ... اسال العشاق يا ايهم كم يبذلون .... ومن ذاق ليس كمن سمع ... تقول رابعة احبك حبين حب الهوى -------- وحب لانك اهل لذاك فاما الذي هو حب الهوى-------- فشغلي بذكرك عمن سواك واما الذي انت اهل له -------- فكشفك الحجب لي حتى اراك فلا الحب في ذا ولا في ذا ------ ولكن لك الحب في ذا وذاك فهل من ينطق بهكذا كلمات يا ايهم يكون ذليلا ام عزيزا ... [ تم تحريره بواسطة bccline on 14/9/2005 ]

In reply to by الأيهم

فالمسلمون عبيد لله، وهم يعبدونه كرب يملكهم ويستطيع أن يفعل بهم ما يشاء.
و هل هذا غير صحيح إذا كان الله هو من أوجدنا أفليس يملكنا ؟
الأيهم كتبَ: ويمارس العبودية الكاملة على شكل عبادة عندما يسجد لربه مطأطئا جبهته ومؤخرته وكل أعضائه بخضوع تام، وعن فهم وإدراك لما يفعله.
أعتقد أن العبادة لا تتمثل بالسجود و طأطأة الوجه و المؤخرة و إلى ما هنالك و ليست تعبيرا عن الإيمان العبادة تتمثل - برأيي - بالسعي لمعرفة الله و هذه أظنها قمة العبادة [ تم تحريره بواسطة salam on 14/9/2005 ]

يقول الامام علي: من عبد الله خوفا من عقابه فتلك عباده العبيد ومن عبده طمعا في ثوابه فتلك عباده التجار ومن عبده شوقا الى الله فتلك عباده الاحرار.. وهنا سيدعي الجميع أنه حر.. لو سأل الزملاء لماذا تعبدون الله لكان جواب علي مفسرا. أما هل هو موجود وبرأي المتواضع نحن البشر مخلوقات حسيه اي نستطيع الإحساس بالأشياء وتقديرها كالحراره والبروده مثلا" أما عن الأله فهي غيبيات لم تثبت بعد.وكما ذكر نبيل فياض في مقاله له "ماهو الإسلام" ان اليهود كانوا أول المسوقين لفكره الإله الواحد. وذكر إيضا : لو إن الالهة تنصت لصلاة البشر لهلكوا سريعا اجمعين , لانهم لا يتوقفون عن الصلاة التى يدعون فيها ان يصيب الشر بعضهم بعضا..وهذا فعلا ما يحدث وأخيرا باعتراف الجميع، ما من مفهوم عن الإله يمكن أن يكون موفياً بالغرض تماماً..كما ذكر النبيل إيضا وأتفق معه بذلك. حررت لأضيف التالي: قال الصادق:كل قال إن الله ربي ولكن لا يعرفون.. [ تم تحريره بواسطة Eyad.H on 15/9/2005 ]

In reply to by Eyad.H

أما عن الأله فهي غيبيات لم تثبت بعد
المقال لا يتحدث لا عن اله اليهود ولا عن اله المسلمين ولا عن نوع الاله ... المقال فيما احسب يطرح سؤال هل الله موجود ؟؟ والجواب نعم او لا .. يعني ان كان موجود ما الادلة العلمية وما ارتباط هذا مثلا في نشوء الكون والحياة .. وان كان الجواب لا .. فهناك نظرية اخرى للوجود وللخلق تعتمد ملا على قانون الصدفة ... اما كلام فلان او علان عن رايه باالّه ما .. فليس قصد الحوار هنا .. ليس السؤال كيف هو الله ... السؤال هل هو موجود ولماذا ؟؟؟؟ [ تم تحريره بواسطة bccline on 16/9/2005 ]

In reply to by bccline

يا زميل الإستشهاد بأصحاب الرأي لا يفسد للود قضيه..!! هل تريد مثلا" إن استشهد بسكان المريخ ,لكي أعتقد أن الله موجود أم لا..ثم إن كان هناك نوع من التحامل على النبيل ,فدعنا نقتبس منه نحن,وإذا كنت من المتحاملين على الله نفسه فأستشهد بأقواله وإخبرنا.فانا أحسن الإستماع.!! الله كائن إلهي يوحي للناس أن يقولوا و يفعلو,ولكنهم لا يفعلون..!!فينزعج.لإنه يقول: كبر مقتا عندي أن تقولوا ما لا تفعلون..!! ثم ثم ثم هل تظن إن عبادة ملايين من البشر لهذا الكائن الإلهي يمكن أن تلخص بمقالة أو رأي للنبيل أو بكلمه نعم أولا..!! اللهم إلا إذا كان هذا إستفتاء من عند الله نفسه..!! ولاك أخ يالله, وما خلقنا الجن والإنس إلا ليعبدون((إي ليعرفون))وهذه عباده الله "المعرفه" وهذا رأي المتواضع..!! وشكرا لمن يتقبل النقد,من دون أن ينطعج شعوره..!! فأخلص للقول: إذا الله غير موجود وإلا كنت شفت اللاذقيه أحسن محافظه في العالم.وضيعتنا فيها أوتستراد متل الخلق,,!! [ تم تحريره بواسطة Eyad.H on 16/9/2005 ] [ تم تحريره بواسطة Eyad.H on 16/9/2005 ]

In reply to by Eyad.H

خلينا نفرفش سوا ...
الله كائن إلهي يوحي للناس أن يقولوا و يفعلو,ولكنهم لا يفعلون..!!فينزعج.لإنه يقول: كبر مقتا عندي أن تقولوا ما لا تفعلون..!!
فسر الماء ب الجهد .... الله كائن الهي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ بربي كلام خطير كتير ...حتى الله نفسه ( في كل الديانات ما كان بيعرف انو هيك ...) كائن الهي ... االاله كلئن الهي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!! يوحي للناس ان يقولو ويفعلو ... اذن لا تنتقدني لانه هو من يوحي الي ان اكتب ما تقراه انت .... ولا كنهم لا يفعلون ...:: العمش شو هالالله ولو .... فينزعج ..:: يعني بيقول : يا ريتني ما خلقتهن ... يلعن الساعة الي ... هلق جد : هاد تعريف لله ام وصف لشي ولد صغير عم يقول للعبة بين ايديه ... انا بدي روح معك مشوار ....
هل تظن إن عبادة ملايين من البشر لهذا الكائن الإلهي يمكن أن تلخص بمقالة أو رأي للنبيل أو بكلمه نعم أولا..!!
من وين فهمت انت اني انا بظن ؟؟؟؟؟ ولا كمان اوحي اليك اني اظن ....؟؟؟ ما تكون انت الله و ماني عارف ....؟؟ +++++++++++++++++++++++++++ حاشا لله ان يكون كما كتبت او كتبت ...؟؟ [ تم تحريره بواسطة bccline on 16/9/2005 ]

In reply to by bccline

bccline كتبَ:
أما عن الأله فهي غيبيات لم تثبت بعد
المقال لا يتحدث لا عن اله اليهود ولا عن اله المسلمين ولا عن نوع الاله ... المقال فيما احسب يطرح سؤال هل الله موجود ؟؟ والجواب نعم او لا .. يعني ان كان موجود ما الادلة العلمية وما ارتباط هذا مثلا في نشوء الكون والحياة .. وان كان الجواب لا .. فهناك نظرية اخرى للوجود وللخلق تعتمد ملا على قانون الصدفة ... اما كلام فلان او علان عن رايه باالّه ما .. فليس قصد الحوار هنا .. ليس السؤال كيف هو الله ... السؤال هل هو موجود ولماذا ؟؟؟؟ [ تم تحريره بواسطة bccline on 16/9/2005 ]
من هنا با عزيزي من هنا وليس من العاب الأطفال..!!

In reply to by Eyad.H

لالاسف لست ذكيا ولم افهم ... الرجاء التوضيح اريد شرحا اكثر ؟؟؟
إذا الله غير موجود وإلا كنت شفت اللاذقيه أحسن محافظه في العالم.وضيعتنا فيها أوتستراد متل الخلق,,!!
وليش بضيعتك ما بضيعتنا ... يعني على راسك ريشه ؟؟؟ [ تم تحريره بواسطة bccline on 16/9/2005 ]

بعد التحية للشباب أعجبني مما سبق كلام الايهم
عن أي إله تتكلم يا سلام
كما أعجبت بفكرة الاستفتاء عن وجود الله بشرط أن تسبق بتحديد الإله الذي نستفتي عنه لأنه لدينا من جهة فكرة الإله كفكرة و هي كما قال الأيهم
أعتقد أن لكل إنسان إلهه الخاص وهو موجود حتما في عقل ومخيلة كل منا
و لدينا من جهة فكرة الإله + تشريع مقتبس من هذه الإله عن طريق الوحي اللاسلكي مع أحد الانبياء مثلاً بالنسبة لي الإله ذو الـ 99 ميزة تعبوية + توثيق لكلامه و تشريعه باللغة العربية حصراً هو إله غير موجود و شكرا لكم ... ( على الهامش اشتقنالك يا أيهم )

In reply to by bccline

طيب يا زميل يا من تتحدث من وراء حجاب.. إذا كنت تريد أن تعلم فعليك بالأدب هذه أولا" طرحت رأي أن الكائن المدعو الله (إلهي) ولي صديق وأسمه عمرو الخيّر يسميه كائن خرافي..ولك أن تسميه كما تشاء..منيح..يا حبيب..منيح يعني,, عن جد .. أنا ع راسي ضيعتنا أولا" ومن ثم في رأسي ووجداني كل سوريا..هل تريد مزيدا من الشرح..!!أم ماذا إذا أنا مثلا" بدات بضيعتي,والزميل الأيهم بدأ بضيعته,والزميل رضوان كذلك إلى أن ننتهي بالبوكمال.مثلا" فهل تكفي مثلا" مائه وخمسون ألف دجاجة لنضع ريشهم على رؤوسنا!! أم أن.. تسليتك,لم تنتهي بعد..!! ثم أنني لاأستطيع أن ارى الله الذي لا إله إلا هو وهكذا يقول عن نفسه وأعجبني.مثلا في اللاذقيه..أو الإمارات.. بينما هو في البوكمال..أليس كذلك,, أتمنى أن أكون قد وضحت,, ولئن شكرتم لأزيدنكم...!!

In reply to by Eyad.H

إذا كنت تريد أن تعلم فعليك بالأدب هذه أولا
اولا لست زميلا .. ثانيا نعم انا قليل الادب والاحترام ... فانا لم اتتلمذ بنفس مدرستك ...ولم يعلمني لا عمرو الخير ولا عمرو الشرير ..؟؟ ثالثا:
طرحت رأي أن الكائن المدعو الله (إلهي) ولي صديق وأسمه عمرو الخيّر يسميه كائن خرافي..ولك أن تسميه كما تشاء..منيح..يا حبيب..منيح يعني,,
ثالثا اختلفت سابقا مع استاذك عمرو الخير وان اختلف مع شخص لا يعني اني اكرهه وما فهمته من حواري مع السيد عمرو انه يعتقد ان العقل البشري هو الاله ... وان العقل هو الذي يسير الانسان .. و لا اله الا العقل ... طبعا المشكلة التي لم نتناقشها انا وعمرو قد تكون قريبه من مثالنا الحالي : من يقود البعض الذي لا يمكلك عقلا ... فهناك المجانين والمعتوهين واللببغاوات .....؟؟؟؟ وهناك ناس بربع عقل ... وبلاعقل كمان ...؟؟؟ فكيف يعيش هؤلاء؟؟؟
تسليتك,لم تنتهي بعد..!!
نعم هذه تسليتي اما جدتيتي ... فاهلا بك ادعوك لزيارتي في اي وقت لنتحدث بجدية ان شئت ( ومع غدا ) بشرط انت تعرفه جيدا ...
ثم أنني لاأستطيع أن ارى الله الذي لا إله إلا هو وهكذا يقول عن نفسه وأعجبني.مثلا في اللاذقيه..أو الإمارات.. بينما هو في البوكمال..أليس كذلك,,
وانا لا استطيع ان ارى عقول البعض ولا غبائهم ولا ذكائهم .. ؟؟
مائه وخمسون ألف دجاجة لنضع ريشهم على رؤوسنا!!
لا تكفي بوجود ذئب واحد لن تر لا الدجاج ولن تضع على راسك ريش ...؟؟؟
ولئن شكرتم لأزيدنكم...!!
وان عدتم عدنا ... [ تم تحريره بواسطة bccline on 16/9/2005 ]

In reply to by bccline

حديد بحديد.... يعني كل حديد قوي و صلب و لا يناقش و اذا نوقش فسيكسر رأس الحديد الثاني و لكنه نسي ان الاخر ايظا حديد! تفضل حلها يا شاطر ... سمحولي ان اسأل بماذا تتناقشون؟ تحولتم من الله لعمرو الخير ! ذكرتوني بأيام الصف الخامس! ليعبد كل منا ما يشاء ... استاذ احمد الله موجود ام لا؟ :-) و ما يتوجب علي ان افعل لاقطع اللامنش سباحة...؟ سألتني صديقة لي التالي: -اين ستدرس في العام القادم؟ و الله بايطالية! و شو اللغة في ايطاليا؟ و الله الفرنسي! ليش بتعرف تحكي فرنسي؟ و الله اذا تعلمت الماني اكيد! يماحلا الدنيا اذا كل من طرح سؤال هل الله موجود؟ سيتلقى جوابا!َ بالمناسبة هل الله موجود؟ :-)

In reply to by bccline

bccline كتبَ:
إذا كنت تريد أن تعلم فعليك بالأدب هذه أولا
اولا لست زميلا .. ثانيا نعم انا قليل الادب والاحترام ... ------------------------------ شكرا أعجبتني صراحتك .. فتوقفت..

In reply to by Eyad.H

' بداية لست انا من ادخل اسم السيد عمرو الخير هنا ...وهو رجل اختلف معه كثيرا الا اني اكن له احترام لكونه صريحا وبوجه واحد وهذه لوحدها تكفيني ... قصة ... الحديد والحديد .. ما المشكلة مع السيد اياد ... المشكلة من هنا كما يقول السيد اياد
من هنا با عزيزي من هنا وليس من العاب الأطفال..!!
اما الى اين تشير الهنا ..؟؟فالى ما يلي كما اوضح السيد اياد نفسه ..:
اقتباس:
المقال لا يتحدث لا عن اله اليهود ولا عن اله المسلمين ولا عن نوع الاله ... المقال فيما احسب يطرح سؤال هل الله موجود ؟؟ والجواب نعم او لا .. يعني ان كان موجود ما الادلة العلمية وما ارتباط هذا مثلا في نشوء الكون والحياة .. وان كان الجواب لا .. فهناك نظرية اخرى للوجود وللخلق تعتمد ملا على قانون الصدفة ... اما كلام فلان او علان عن رايه باالّه ما .. فليس قصد الحوار هنا .. ليس السؤال كيف هو الله ... السؤال هل هو موجود ولماذا ؟؟؟؟
ما ارتده في تعليقي السابق العودة الى السؤال الاصل مرة اخرى يعني ما الادلة العلمية على كون الله موجود او غير موجود ... بغض النظر عن شكل الله كما ونوع الله التي تحدث عنها الايهم وغيره ... لا ادري لماذا السيد اياد بدا بالهجوم هنا ...وبصراحة لا مانع عندي ابدا من الهجوم علي ...بدا بحشر اسماء السيد نبيل فياض واخذ يحدثني عن صد يقه السيد عمرو الخير وووو... ثم انه اخذ يتهكم ... وربما على الاله ... لا شك ان هناك من يؤمن بالله هنا ... وبالطبع بلش تخريف ... كان ردي الاول عليه ... حديث جدي ساخر من المرتبة الخامسة ... يعني عالخفيف ... لكن الرجل صار عندو حساسية ... وهاج وماج ... عند اول صفعة خفيفة ... بدا يحول الحوار الى سجال شخصي ... قلت فليكن ... وبدا بالحديث عن قلة الادب والاحترام ... بالطبع ما ازال اجهل اين اسات الادب معه مع انه اساء الادب للبعض ولآلهة البعض هنا ..وطلع الزلمة لا يتحمل ان تختلف معه بدرجة واحدة وليس بمئة وثمانين درجة ...

In reply to by bccline

على مايبدو أن سلام هي زميله..فليكن. قرأت ردك ..ولم يعحبني..!! فهذا لا يعني الكليل بمكيالين أبدا"..فعندما أستشهد معناه أني أتشارك وإياهم بنفس وجهة النظر.سواء مره أخرى أختلفنا مع سين أو علتان من الناس..!! فرجاء للمره الثانيه والأخيره عزيزتي ناقشي بهدوء ورد برد.. أنا فهمت السؤال هكذا..وجاوبت عليه كما أراه..سواء إعتبرتيه مسا بذاتك او بالذات الإلهيه..فحاليا كما هو معلوم مس أغبى رجل دين.يكاد يكون مسا بالذات الألهيه نفسها,وهذا ما لا أتفق معه..!! إنما إيضا إستاذي للتوضيح ليس عمرو مع أن لي الشرف أن أكون صديقا وتلميذا له.وإنما هو ليوناردو دافنشي حقيقة,ملهمي منذ زمن طويل.. على كل بسيطه حصل خير يعني..!!وها أنا أتحدث وعن جد بكل بساطه وأعطي رأي الذي أراه مناسبا".. أما من ناحيه الصفعه,فأنا أستخدم أشياء أخرى وبوقتها..!! بالمناسبة إيضا ردكي لم يكن ساخرا لأحد. بل ساخرا من نفسه..!! [ تم تحريره بواسطة Eyad.H on 17/9/2005 ] [ تم تحريره بواسطة Eyad.H on 17/9/2005 ]

In reply to by Eyad.H

اسمع اسمع يا رضا ... كلشي عم يغلا و يزيد مبارح كنا عل حديدة و هلق صرنا عل حديد ... ملاحظة مكسرة : سلام شب اي ذكر ! يرجى التمييز ...
أما من ناحيه الصفعه,فأنا أستخدم أشياء أخرى وبوقتها..!!
لم اضحك منذ فترة طويلة!

In reply to by Eyad.H

Eyad.H كتبَ: على مايبدو أن سلام هي زميله..فليكن. قرأت ردك ..ولم يعحبني..!! فهذا لا يعني الكليل بمكيالين أبدا"..فعندما أستشهد معناه أني أتشارك وإياهم بنفس وجهة النظر.سواء مره أخرى أختلفنا مع سين أو علتان من الناس..!! فرجاء للمره الثانيه والأخيره عزيزتي ناقشي بهدوء ورد برد.. أنا فهمت السؤال هكذا..وجاوبت عليه كما أراه..سواء إعتبرتيه مسا بذاتك او بالذات الإلهيه..فحاليا كما هو معلوم مس أغبى رجل دين.يكاد يكون مسا بالذات الألهيه نفسها,وهذا ما لا أتفق معه..!! إنما إيضا إستاذي للتوضيح ليس عمرو مع أن لي الشرف أن أكون صديقا وتلميذا له.وإنما هو ليوناردو دافنشي حقيقة,ملهمي منذ زمن طويل.. على كل بسيطه حصل خير يعني..!!وها أنا أتحدث وعن جد بكل بساطه وأعطي رأي الذي أراه مناسبا".. أما من ناحيه الصفعه,فأنا أستخدم أشياء أخرى وبوقتها..!! بالمناسبة إيضا ردكي لم يكن ساخرا لأحد. بل ساخرا من نفسه..!! [ تم تحريره بواسطة Eyad.H on 17/9/2005 ] [ تم تحريره بواسطة Eyad.H on 17/9/2005 ]
أنا ذكر و لا أعرف من أين استنتجت العكس و لكن وضح صديقي رضوان المسألة. و لكن أطلب منك يا سيد إياد أن تراجع الردود و تعرف على من ترد. يبدو أنك منزعج أعتقد أنك تقصد أن ترد على الاستاذ أحمد bccline [ تم تحريره بواسطة salam on 17/9/2005 ]

الايهم: اشكرك. الله ليس المعبود . وشتان بين مقدس ومعبود. انني اقدس ما احب ومن احب. ولكنني لست على استعداد لعبادة احد حتى نفسي الله الذي يخصني جميل لدرجة الجنون . وهو ايضا يحبني وهذا يكفيني للرد على السؤال:نعم الله موجود في صفحة قمري الذي يتلالا على موجة فيريني من المباهج مالا يتوفر لغيري. الهي الذي يحميني من نفسي ومن عبث التردد الله موجود في قلبي . ومن كان في قلبك فهو الحقيقة .هو فقط اله غيري لا يعنيني الا بالقدر الذي احب فيه هذا الغير وغيره وغيره