الإرهاب الفكري في بريطانيا

وصلتني رسالة تحوي شكوى حول الكاتب Will Cummins في صحيفة التلغراف البريطانية www.telegraph.co.uk يكتب مقالات مناهضة للإسلام، ووصلة إلى حملة إسلامية لمحاربة هذا الكاتب وطلب طرده من الصحيفة التي ينشر فيها، ومنع نشر مقالاته.
تحوي الحملة مقاطع مختارة من كتابات الكاتب لشهر تموز 2004، وفيها يقول الكاتب في سياق مقارنة بين المسيحيين المتطرفين والمسلمين المتطرفين (الترجمة من عندي):
جميع المسلمين، مثل جميع الكلاب، يشتركون بخصائص معينة، الكلب ليس قطا لأن كلا منهما ينتمي إلى فصيلة حيوانية مختلفة. المسيحي المتطرف يؤمن أن جنة عدن موجودة بالفعل، أما المسلم المتطرف فيصدم الأبراج بالطائرات. ذلك هو الفرق الأساسي.

ويقول الكاتب في مقالة أخرى

عام 1954 كان في بريطانيا 23000 مسلما، واليوم لدينا مئة ضعف ذاك العدد. خلال الأعوام الخمسين القادمة سيزداد هؤلاء الـ 2.3 مليونا بنسبة أكبر. والتأثيرات السياسية لهذا التوسع هائلة. وبما أن المملكة الإسلامية موجودة في عالمنا، من الممكن جدا أن توجد مملكتنا في العالم الإسلامي.

وفي مقالة أخرى

ثلاثة من أصل أربعة مدارس للقانون الإسلامي تأمر المسلمين المتدينين بقتل كل من يغير دينه الإسلامي، وتحدد بذلك حرية الفعل للمسلمين.... هل هذا هو الدين الذي تريدون منا أن نرمي الناس في السجون لأنهم يدينونه؟"

تسرد الحملة مقاطع أخرى مختارة للصحفي، وتشجع المسلمين على الكتابة بأدب politelyوتقدم لهم عناوين بريد الكتروني لمراسلتها والاحتجاج على السماح للكاتب بنشر مقالاته "العنصرية"
وفي رسالة أخرى، يسألني نفس كاتب الرسالة الأولى: ما رأيك، ثم يورد مجموعة انتقادات للمجتمع البريطاني الذي لا يروقه، ويتابع بوصف الكاتب البريطاني أنه يعاني عقدة نقص مسيحية تجاه الإسلام.
أثناء قراءتي نص العريضة التي كتبها مجلس مناهضة العنصرية وعداوة الإسلام، تذكرت لأول وهلة كيف أن سيف الإلغاء الإسلامي طال الكثير من الكتاب المبدعين، ومنهم من كان يكتب رؤيته الشخصية للإسلام كمسلم متدين. وفكرت أن المسلمين يتابعون ممارسة شعائرهم الإلغائية مع كل ما يروقهم في الغرب.
ولكن بعد انتهائي من قراءة العريضة، وبعض مقالات الكاتب البريطاني، تذكرت كيف يفعل اليهود بمن ينتقدهم، التهم لديهم جاهزة، وهي معاداة السامية، والمتطوعون جاهزون ليهاجموا كل من يقال لهم أنه ينتقد اليهود بدون أدنى تفكير.
أعتقد أن محاربة حرية الفكر هي أحد أنواع الإرهاب، والسادة الذين يريدون طرد الكاتب من عمله يستطيعون أن يتصرفوا بطريقة حضارية، ويوضحوا للكاتب وجهة نظرهم في نفس المنبر كما يفعل من يمارسون الحوار الحضاري. ولكن مجلس مناهضة العنصرية وعداوة الإسلام لم يتصرف بهذا الشكل، بل أعلن عن حملة لمنع الآخرين من كتابة آرائهم في صفحة الرأي في جريدة التلغراف.
أنا شخصيا لا أستغرب هذا الموقف من منظمة إسلامية، فالإرهاب الفكري الذي يمنع الناس من التفكير وإبداء الرأي أمر اعتدنا عليه من الإسلاميين، وربما كان موروثا من أيام الرسول. ولا يمكنني إلا أن أتذكر مقطعا لنبيل فياض يقول فيه:
كلما ازدادت هشاشة الفكرة، ازداد إرهاب أصحابها في الدفاع عنها


وأخيرا تساءلت، لماذا لا يحتج المسيحيون لأن الكاتب شبههم بالقطط، بينما يحتج المسلمون لأن الكاتب شبههم بالكلاب في نفس الجملة من المقال. لا أعرف السبب الحقيقي، ولكن أعتقد أن كل المسيحيين في العالم يعرفون أنهم ليسوا قططا، وأن العالم كله يعرف أنهم ليسوا قططا، مهما كتب عنهم كل كتاب بريطانيا، ولذلك لا يجدون أي داع لتأكيد ذلك لنفسهم ولا للآخرين.

الأيهم صالح
www.alayham.com
اللاذقية ـ سورية

لمزيد من المعلومات يمكنكم مراجعة هذه المقالة عن حملة مجلس مناهضة العنصرية وعداوة الإسلام
http://www.arabmediawatch.com/modules.php?name=News&file=article&sid=17…
تحوي المقالة ارتباطات لمجموعة مقالات الكاتب Will Cummins في صحيفة التلغراف
ويمكنكم أيضا زيارة موقع جريدة التلغراف
www.telegraph.co.uk

سبحان الله العظيم ولاحول ولا قوة إلا بالله أ. الأيهم لماذا دائما تحاول الانتقاد ؟؟؟ إن طالب المسلمون بأبسط حقوقهم وإن هاجموا غيرهم الأمر سواء شخص يصفك بأنك كلب .... ألا تطالبه بالاعتذار وتطلب ممن ينشر له مقاله أن يعتذر ويتوقف عن ذلك ؟؟؟؟ أنت تعلم عن نفسك بأنك لست كلب ولكنها سباب واهانة لشخصك هل كلامي صحيح ؟ أم اخطأت ؟؟ أرجو ألا تخبرني بأنها حرية رأي وديقراطية فلكل شيء حدود وكل شخص يستطيع انتقاد كل العالم ولكن لا يسمح لأي شخص أن يهين أي شخص من هذا العالم ،يستطيع أن يحاوره ويناقشه ويتجادلان ويتخاصمان حتى . ثم الذي يحدث في بريطانيا وأوروبا ليس مقالا ولا رأيا هو عبارة عن هجوم على الاسلام استغلالا للوضع الراهن بعد احداث سبتمبر الأسود ولتعلم أنها سلسلة مقالات على قرابة تسعة أيام متواصلة طبعا غير المتفرقات قبلها وبعدها . وعندما كانت المنظمات الاسلامية والمسلمون يرسلون الرد أو مقالات للدفاع عن الاسلام فهي لا تنشر او تنشر بطريقة مخيفة ، بعكس المقالات التي تهاجم الاسلام فهي تنشر باسلوب يدل على تخطيط لذلك ومع تعقيب عليها ووووووووو ثم أليس من حق أي شخص أن يحتج على أي شخص ؟؟!! أليست ديمقراطية ألم يقل هو رأيه بالمسلمين ؟؟؟ أليس من حقهم الرد عليه ؟؟!!! بل انهم عندما ردوا بمقالات ببعض الصحف والمجلات وصفت هذه المجلات بالفاشية الاسلامية أم أنك تريد منهم سفك دمه وضربه والتعامل معه بأسلوب مناسب على طريقة أهل الشارع لكي يتسنى للبعض أخذها حجة وليقولوا انظروا إلى الاسلام والى المتدينين ..... وأخيرا أنصحك بقراءة نص برنامج أكثر من رأي على قناة الجزيرة عن هذا الموضوع تحديدا http://www.aljazeera.net/programs/opinions/articles/2004/8/8-16-1.htm

In reply to by Syrian Thinker

أ. الأيهم لماذا دائما تحاول الانتقاد ؟؟
أنا أعطي رأيي، ومن الطبيعي أن تجد رأيي انتقادا في بعض الأحيان، ولكنني أتفق معك أحيانا، مثلا حول مصدر الرواتب التي وزعها سيدنا عمر على المقعدين من أهل الذمة.
شخص يصفك بأنك كلب .... ألا تطالبه بالاعتذار وتطلب ممن ينشر له مقاله أن يعتذر ويتوقف عن ذلك ؟؟؟؟
طبعا لا. لا يهمني أبدا ما يقوله شخص يعتقد أنني كلب!!! المشكلة الحقيقية هي عندما يأتي شخص يطرح فكرة ما بشكل موضوعي، ويأتي بتشبيه عليها، فتقول له أن التشبيه يسيء إليك وتطالبه بالاعتذار عن التشبيه، وتتناسى تماما موضوعية الفكرة. لا أنكر أن هذا الرجل لا يحب المسلمين (وهل يطلب منه المسلمون أن يحبهم؟ لا أظن ذلك) ولكنه يعبر عن رأيه، وواجب كل إنسان في كل مجتمع ديمقراطي أن يكفل للآخر حرية التعبير عن رأيه مهما كان قاسيا ولا يروق بعض الناس. لقد رأيت أنني نشرت بنفسي مقالات تعبر عن رأي رجل يسبني. هكذا أنا أمارس الديمقراطية في موقعي وفي حياتي. هل تدري كم تتحسن حياة وثقافة المسلمين إذا سمحوا للأخرين بانتقادهم، وتعلموا الرد على الانتقادات الجوهرية! شخص يقول لك أن المسيحي المتطرف يؤمن بالجنة، أما المسلم المتطرف فيصدم الطائرات بالأبراج، فتقول له اعتذر عن شتيمتك لي. تخيل كم سيكسب المسلمون من المجتمع البريطاني لو أنهم تعاملوا معه كمواطنين بريطانيين، وليس كمسلمين منبوذين يحتمون بالقانون ليحافظوا على مدري شو لديهم. أنتم دائما تعتبرون أن كل من ينتقدكم هو عدوكم، ولكن الحقيقة ليست كذلك يا عزيزي. من ينتقدك هو صديق لك، وعدوك الحقيقي لا ينتقدك أبدا. عدوك الحقيقي يحاربك ولا ينتقدك. أنت تعلم أن أغلبية مواطني بلدي مسلمون، فهل تتوقع أنني أنا أو أي أحد مستعد لمحاربة أغلب مواطني بلده؟ المسلمون مازالوا يرتكبون الأخطاء القاتلة التي تزيد تخلفهم وتخلفنا بسبب أساسي هو إصرارهم على الكثير من المعتقدات والسلوكيات التي تخلصت منها البشرية منذ مئات السنين. ذات يوم، ربما تفيقون على كارثة أهول من ضياع القدس عام 1967، ويومها ربما تحاولون أن تفهموا لماذا حصل هذا. وستعرفون من صديقكم ومن ابن بلدكم، ومن المتخلف الغبي الذي نزل بكم إلى هذا الدرك. أتمنى أن لا نصل جميعا إلى تلك المرحلة، لأننا جميعا في نفس البلد، وما يحصل لكم سيحصل لي، وأنا لا أتمنى لكم إلا ما أتمناه لنفسي. الأيهم صالح

In reply to by الأيهم

الاستاذ الايهم : اتعرف كم مرة انت متناقض مع حالك ؟؟؟ هل تريد مني ان اعد ... بصراحة انا لا اريد ان اعد ؟؟؟ سؤال : لو ان هذا الكاتب الانكليزي ارسل لك رساله بالبريد الالكتروني ( للايهم ...) وقال لك انت يا فلان كلب ابن كلب ؟؟؟( هل هل ستنشر مقالا عنوانه ( بذاءات طوني صغير ...) او تقول ايها الانكليز استحوا ؟؟؟؟؟؟؟ هل ستعتبرها بذاءة ام ؟؟؟ ستقول بذاءة اسلامية (عفوا للغلط ..) ؟؟؟ ام بذاءة انكليزية ( عفوا للغلط من الانكليز مرة اخرى ...؟؟؟) وماذا انت اسد علي وعلى الانكليز نعامة ...؟؟؟ العزيز الايهم : ما اهمية طرحك لهكذا مواضيع بهذا الشكل : وخاصة ان من يحاوروك هم مجموعة ( في الاغلب من المساكين ...) الذين تجيد اصطيادهم ( ليس فقط لشطارتك ... بل لعدم تملك بعضهم اسس الحوار والنقاش ...) كنت اجد موقعك اجمل عندما كنت تضع به مقالات عن البرمجة وكيف نطور برنامجا ما وكيف تم اختراق موقع ما و و ...؟؟ نصيحة لوجه الله للايهم وللجميع : اياكم ان تكتبوا وانتم حاقدين ... اياكم ان تكتبوا عن شيء تكرهونه ... هل تعرف يا ايهم متى تكون حرا ... ؟؟؟عندما تستطيع ان لا تكره وتحقد حتى اعداءك؟؟ وان تحب الجميع بمن فيهم من لا تتفق معه و بالقدر اللازم ...؟؟؟

أنت لديك كامل الحق بالانتقاد والاعتراض والنقاش ، وهذا لم يمنعك منه أحد ومهما اختلفنا تبقى هناك الكثير من الامور المشتركة التي تجمعنا معنا وتوحدنا بأمة واحدة ولغة واحدة وبلد واحد ومصير واحد.فنحن عندما نتحاور ونختلف فليس عبثا أو مجرد تمضية وقت وتعبئة الفراغ بل لمستقبل أفضل وعيش أحسن . متفقين صح ؟؟ أنا لا أطلب من أحد أن يحبني أو يعشقني بل أطالب بأن يحترمني كما احترمه ويناقشني كشخص متحضر لا كالذين لا يعرفون معنى الادب ولا يدرون عنه شيء ، فإن لم تستطع أن تناقش باسلوب حضاري وصحيح فأفضل دعاية للشخص هي الصمت فهو خير من الكلام له . على فكرة أنت لم تنشر الكلام المسئ لك إلا لمصلحة لك فيها واثبات لرأيك بأن جميع المسلمين همجيين متخلفين لا يعلمون شيئا عن الحوار أنا أستطيع أن أسيء الظن بك وأقول هذا الكلام عنك ولكني لا أخذه من هذه الزاوية بل من زاوية أنك تنشر الرأي والرأي الآخر. أنا مع الحوار ولست ضده وليس كل من ينتقدني هو عدو لي ولكن من يريد قتلي هو بالتأكيد عدو لي ليس لأني أردت عداوته ولكن لأنه هو بحث عنها وطالب بأن أكون عدوا له . في بريطانيا هم يطالبون بأن يعاملوا كبريطانيين ولكن عندما يأتي شخص مثل المذكور السابق فهو يزرع الكراهية في البلد ويدعو لقتل أبناء بلده، فمن المخطأ؟؟

In reply to by bccline

اتعرف كم مرة انت متناقض مع حالك ؟؟؟ هل تريد مني ان اعد ... بصراحة انا لا اريد ان اعد ؟؟؟
مثل العادة يا أحمد
لو ان هذا الكاتب الانكليزي ارسل لك رساله بالبريد الالكتروني ( للايهم ...) وقال لك انت يا فلان كلب ابن كلب ؟؟؟( هل هل ستنشر مقالا عنوانه ( بذاءات طوني صغير ...) او تقول ايها الانكليز استحوا ؟؟؟؟؟؟؟
ربما، سأجد طريقة معه، تذكر أنني تمكنت من التعامل مع بن لادن صغير من قبل، من المحتمل جدا أن أجد طريقة جيدة للتعامل معه.
هل ستعتبرها بذاءة ام ؟؟؟ ستقول بذاءة اسلامية (عفوا للغلط ..) ؟؟؟ ام بذاءة انكليزية ( عفوا للغلط من الانكليز مرة اخرى ...؟؟؟)
أنت تفترض افتراضات لا أساس لها من الصحة، وليس لها علاقة بأي شيء كتبته. إذا كنت عن جد تعتقد بما تقوله، فلا بد أن عندك مشكلة كبيرة في طريقة فهمك ومحاكمتك العقلية.
وماذا انت اسد علي وعلى الانكليز نعامة ...؟؟؟
الحجاج بن يوسف ارهابي إسلامي متمرس، وهو أخوك في العقيدة شئت أم أبيت يا أحمد، يعني أنك أنت أشبه به مني، لأنك مسلم مثله. أنا أحترم المجتمع الانكليزي وقيمه الحضارية، ولا أحترم أي مجتمع دموي متخلف، ولا أي رأي أصولي يعتبر أن منتهى طموحه أن يعيد الناس إلى 1400 عاما خلت. عندما تكون حضاريا وتناقش بالأدلة مثلما يفعل الكاتب الانكليزي، سيحترمك جميع الناس الحضاريين، ولن يحترمك أغلب الإسلاميين الذين يعتبرون أن مجرد نقد تاريخهم كفر مبين عقوبته الإعلام بقطع الرأس. أما عندما تواجه الأدلة الموضوعية بالاتهامات الشخصية، وبتغيير الموضوع كما تفعل معي، فلا تتوقع أن تحصل على الكثير من الاحترام من أصحاب العقول الرصينة، ولكن أغلب الإسلاميين قد يعتبرونك بطلا تعيد سيرة الرسول في غزواته.
نصيحة لوجه الله للايهم وللجميع : اياكم ان تكتبوا وانتم حاقدين ... اياكم ان تكتبوا عن شيء تكرهونه ... هل تعرف يا ايهم متى تكون حرا ... ؟؟؟عندما تستطيع ان لا تكره وتحقد حتى اعداءك؟؟ وان تحب الجميع بمن فيهم من لا تتفق معه و بالقدر اللازم ...؟؟؟
من أين نقلت هذه الجملة يا أحمد؟ هل كنت تقرأ سيرة المسيح الحقيقية، وليس السيرة التي وردت في القرأن؟ أم أنك تأثرت بمشهد صلب المسيح في فيلم "آلام المسيح" الأخير. هذا تعريف جميل للحرية، هل لك أن تدلني أين تجد مثل هذا الكلام في القرآن أو السنة؟ الأيهم

In reply to by الأيهم

من أين نقلت هذه الجملة يا أحمد؟ هل كنت تقرأ سيرة المسيح الحقيقية، وليس السيرة التي وردت في القرأن؟ أم أنك تأثرت بمشهد صلب المسيح في فيلم "آلام المسيح" الأخير.
للاسف يا استاذ ايهم لم تتح لي وللحظة رؤية فيلم آلام السيد المسيح اما من اين قرات العبارة ... فهذه مشكلتك انت ..؟؟( من وجهة نظري على الاقل...) و لكني قراتها في سيرة الرسول محمد والمسيح والانبياء جميعا .. عليهم الصلاة والسلام ؟؟؟ اما ( انى يكون لي ذلك ) فاعتقد انها من القران فعل ويمكنك ان تجد هذا المعنى ان شئت ويمكنك ان لا تجده ان شئت ايضا ..؟؟ ( اطلبوا تجدو ا ...؟؟) انا اقرا القران والانجيل ؟؟؟ وانت ايضا ربما تقرا لكن لكل منا طريقته في القراءة ( ربما لاننا لم نتطور من قرد واحد ؟؟؟) مشكلتك يا ايهم انك مثل بعض الاسلاميين ا تعتقد انك دائما على حق وتبحث عن اي شيء يرسخ نلك القناعة لديك ..؟؟؟ اما عن الحجاج بن يوسف الثقفي ؟؟؟ فما قولك يا عم بالثورة الفرنسية المجيدة ( ثورة الحرية ...) وقتل الالاف بالمقصلة ..؟؟؟؟ هل قرات تاريخ المسيحية الذي كتبه المؤرخون المسيحيون استاذ ايهم ...؟؟؟ انت لم تقرا كيف ان اكثر من اربعين الف طفل جندهم البابا ( لا اذكر اي بابا الان ...) حلال الحروب الصليبية (ملاحظة ماذا تسمي غزو ملك فرنسا وانكلترا للشرق وقتها اوليس الانكليز والفرنسيين احفاد اولئك القتله ايضا ... حسب قواعدك يا استاذ علينا ان نكره الانكليز لانهم احفاد القتله والارهابيين ...) غرقوا كلهم بالبحر . وصاروا طعاما للسمك ؟؟؟؟ هل هذه هي المسيحية ... ام هل هؤلاء هم الانكليز ..؟؟؟ للحديث بقية .... لا تنظر للقذى في عين اخيك وانت الجذع في عينك ( هذه للسيد المسيح يا استاذ ايهم ...)

In reply to by bccline

نعود دائما إلى نفس الطريقة في التعامل. لاحظ يا احمد أنني سألتك سؤالا محددا وواضحا وصريحا:
هذا تعريف جميل للحرية، هل لك أن تدلني أين تجد مثل هذا الكلام في القرآن أو السنة؟
فكان جوابك عاما جدا، ولا يقدم أي دليل يستحق النقاش عن الموضوع، بل يركز على ما تتوهمه عن مشاكلي الشخصية. حاول أن تكون موضوعيا هذه المرة فقط وقدم لي دليلا واحدا من القرآن أو السنة يطلب فيه الرسول من أصحابه أن لا يحقدوا على أعدائهم، أو على إخوتهم الذين يختلفون معهم فكريا. نحن نعرف أن المسيح قال هذا الكلام على الصليب للحبر اليهودي الذي قاد عملية صلبه. هل قال محمد هذا الكلام لليهود من بني قريظة الذين استسلموا له وأمنوه في أرواحهم وأعراضهم. لا أحد يختلف أن الغزو الصليبي كان دمويا، وأن الثورة الفرنسية كانت دموية، ولكن أختلف معك جدا عندما تقول أن الإسلام في بدايته لم يكن دمويا، وأن الحجاج بن يوسف الذي شبهه عمران بن حطان بالنعامة في الحروب كان سفاحا من مرتبة بن لادن وصدام وبقية الإسلاميين الذين أتتهم فرصة حكم مجتمع بشرع الله. الأيهم

In reply to by Syrian Thinker

عزيزي المفكر السوري هل تستطيع أن تثبت أن هذا البريطاني يدعو لقتل أبناء بلده؟ الرجل يا سيدي يحتج على المسلمين لأنهم يفتون بقتل مسلم غير دينه، الرجل حريص على حرية الفعل للمسلمين، وتتهمه أنه يزرع الكراهية ويريد القتل. أرجو أن تنتبه لمثل هذه الاتهامات، هذا الكلام ليس رأيا، ولكنه اتهام. عندما تقول أن هذا السيد لا يروقك بأية طريقة كانت، فهذا رأيك الشخصي، ولكن عندما تقول أنه يشجع الكره، ويدعو للقتل، فهذا اتهام لو قلته في محكمة كشاهد لسببت للآخر السجن. يؤسفني أيضا أنك تتبنى أفكارا مسبقة عني، مثل أنني أريد أن أثبت أن جميع المسلمين بالصفات التي قلتها حضرتك. في الحقيقة أن هذا ليس رأيي، ولا يمكن أن يكون رأيي، ولكنه بالتحديد ما تتوهمه حضرتك عني، ويذكرني بأوهام صديقي أحمد التي يكررها باستمرار في موقعي وفي حواراتنا الشخصية. أنا لا أعتقد أن أي شخص مثل الآخر، وعندما أدين حوادث تاريخية انقضت منذ زمن، فأنا لا أعني أن كل مسلم هو نسخة من السفاحين الذين ارتكبوا كل تلك الحوادث. بصراحة، أنا لا أعرفك، ولكنني أقدر جدا طريقة نقاشك معي، وأحترمك كما تحترمني، وأتمنى فعلا أن أتعرف إليك شخصيا، هل يمكن أن تنشر اسمك أو ترسله لي في رسالة شخصية؟ الأيهم

In reply to by الأيهم

الله عليك يا استاذ :
وعندما أدين حوادث تاريخية انقضت منذ زمن، فأنا لا أعني أن كل مسلم هو نسخة من السفاحين الذين ارتكبوا كل تلك الحوادث.
وفي مكان اخر تقول ..:
الحجاج بن يوسف ارهابي إسلامي متمرس، وهو أخوك في العقيدة شئت أم أبيت يا أحمد، يعني أنك أنت أشبه به مني، لأنك مسلم مثله.
مرة اخرى ان تناقض نفسك ... اتمنى ان لا ترد علي بسوء الفهم كعادتك يا استاذ ...؟؟ ربما لا افهم كلامك انا ... ولكن ان تكون الاكثرية لا تفهم كلامك .... فهذا يعني ان المشكلة لدى الطرف الاخر ... مو هيك ...؟؟؟

على مايبدو أنك لم تقرأ كلامي كله أ.الأيهم : [ على فكرة أنت لم تنشر الكلام المسئ لك إلا لمصلحة لك فيها واثبات لرأيك بأن جميع المسلمين همجيين متخلفين لا يعلمون شيئا عن الحوار أنا أستطيع أن أسيء الظن بك وأقول هذا الكلام عنك ولكني لا أخذه من هذه الزاوية بل من زاوية أنك تنشر الرأي والرأي الآخر. ] وأتمنى أن تلاحظ بأني لم اضع نقطة في نهاية السطر . عندما تدعو لكراهية شخص فأنت تحث على العنف الموجه ضده وأحد انواع هذا العنف هو القتل. ان التعامل مع الجميع باحترام هو الأساس في ديننا ، فلا نفرق بين احد في التعامل . أتمنى أن نلتقى ذات يوم في مكان ما فالله -الذي أؤمن به - قادر على جمعنا يوما ما في مكان ما . بالمناسبة فقط : كانت وصية الرسول -صلى الله عليه وسلم -لجنده هي : لاتقتلوا طفلا ولا شيخا هرما ولا امرأة ولا تقلعوا شجرة ولا تحرقوا أرضا وإن رأيتم راهبا في ديره فاتركوه على حاله . هذا هو كلام الرسول وأعتقد أنها أفضل اخلاقيات لأي جيش على الاطلاق

In reply to by bccline

طيب يا أحمد لنشرح الموضوع من أوله: أنت تقول لي بيت شعر لعمران بن حطان يقصد به الحجاج، بالنسبة لي أنت تشبهني بالحجاج، هذا ما فهمته. ولذلك أردت أن أوضح لك أنك أنت بالعقيدة أقرب إلى الحجاج، لأن كليكما مسلمان متدينان. لاحظ أنني وصفت الحجاج أنه إرهابي إسلامي، يعني مثل غيره من الكثيرين من الإرهابيين المتمرسين، ولكنني لم أقل أن حضرتك إرهابي. ما قلته أنك الحجاج أخوك في العقيدة، وليس في الأفعال. هذا الكلام لا يتناقض أبدا مع إدانة أفعال الحجاج وغيره من السفاحين. الحجاح يا أحمد مسلم مثلك، وأنا لا أقول أنك إرهابي مثله. إذا كنت مصرا أن تفهم من كلامي أنني أقصد أنك إرهابي مثل الحجاج، فالله يعينك على حالك. إذا كنت مصرا أنني أناقض نفسي، فأنت حر، ولكن تذكر أنني رددت لك دائما أنها أوهامك الخاطئة والناتجة أساسا عن محاولة إيجاد خطأ ما لدى كل من ينتقد الإرهاب الإسلامي. الأيهم

In reply to by Syrian Thinker

كانت وصية الرسول -صلى الله عليه وسلم -لجنده هي : لاتقتلوا طفلا ولا شيخا هرما ولا امرأة ولا تقلعوا شجرة ولا تحرقوا أرضا وإن رأيتم راهبا في ديره فاتركوه على حاله . هذا هو كلام الرسول وأعتقد أنها أفضل اخلاقيات لأي جيش على الاطلاق
هل هو نفس الرجل الذي أمر بقطع رؤوس كل بالغ من بني قريظة، بعد أن استسلموا له ونزلوا على حكمه بدون قتال؟ لا أظن ذلك، لأنني أذكر أن هذه وصية أبي بكر الصديق لجيش أسامة بن منقذ، وقد كررها لسرية خالد ابن الوليد. هل يمكن أن تصحح لي.. الأيهم

In reply to by bccline

كم أتمنى لو أنك تعطيني دليلا واحدا أن في القرآن أو السنة كلاما مثل الكلام الذي قلته
هل تعرف يا ايهم متى تكون حرا ... ؟؟؟عندما تستطيع ان لا تكره وتحقد حتى اعداءك؟؟ وان تحب الجميع بمن فيهم من لا تتفق معه و بالقدر اللازم ...؟؟؟
لا أعتقد أن مثل هذه الأفكار موجودة في القرآن ولا في السنة، هذه أفكار حضارية معاصرة، ومن المسيء لها جدا أن تعيدها إلى أيام الهمجية وسفك الدماء. لا بد أنك تعلمت هذه الأفكار من مجتمعك، أو من أحد الكتاب الحضاريين، أو أنها نتاج رؤيتك الشخصية للحرية. لماذا تحاول أن تعيد هذه الأفكار الرائعة إلى سيرة الأنبياء والرسل، ولا تقول أنها رأيك الشخصي يا أحمد؟ ألا تعتقد أنك أكثر إنسانية وحضارة من أولئك الذين ماتوا منذ آلاف السنين؟ ألا تؤمن بالتطور؟

In reply to by الأيهم

لك اخ منك يا ايهم والف آخ عليك ...؟؟؟
الحجاح يا أحمد مسلم مثلك، وأنا لا أقول أنك إرهابي مثله. إذا كنت مصرا أن تفهم من كلامي أنني أقصد أنك إرهابي مثل الحجاج، فالله يعينك على حالك.
حبيبي الحجاج مسلم بالقدر الذي انت فيه مسلم ...؟؟؟؟ فانت وابوك وابو ابوك ايضا مسلمين ولا انا غلطان ؟؟؟؟؟ والكاتب الانكليزي يشتمك مهما صرخت ورجوت قائلا انا بريء من هؤلاء ..؟؟؟؟ بالمناسبة ايهم انا فعلا لا اتدخل باراءك ولا اناقشها بشكل مباشر لانها ارائك وانت خر بها ..؟؟ واؤكد لك اني احترمها ؟؟؟ ما اقف عنده هو قليل من المنهجية العلمية يا استاذ في طرح افكارك ... من ابسطها توحيد المعايير اثناء طرحك لافكارك فقط ...واراءك .. مثلا الحرامي يعرّف بانه من ياخد مال غيرة او ما لايحق له ..؟؟؟ هاد تعريف واضح وثابت ... الان نقول عن شخص قام بالسطو على محل ما انه حرامي مهما كان دين او جنس او عمر او او هاد الشخص ؟؟؟ والكلام البذيء ايضا يصدر من اي شخص شيوعي او نازي او او او او مسلم او مسيحي او بذي او يهودي او ... الارهاب اصفة موجودة لدى شعوب عدة عند المسيحيين في التاريخ القديم والحديث (ولا شو الي عم تعملوا اميركا حاليا او مين الي استخدم القوة النووية ...) واليهود ..ما يفعلوه بفلسطين ...(بالطبع ليس كل المسيحيين ولا كل اليهود ...) او ما فعله لينين عندما شوه فكر ماركس وكرس لنا لاول مرة في التاريخ مفهوم الحزب الواحدالقائد وجاء ستالين ليكون بطل حمامات الدم في القرن العشرين ..؟؟؟؟...

In reply to by الأيهم

لا أعتقد أن مثل هذه الأفكار موجودة في القرآن ولا في السنة، هذه أفكار حضارية معاصرة، ومن المسيء لها جدا أن تعيدها إلى أيام الهمجية وسفك الدماء.
هذه مشكلتك يا ايهم ( اطلبوا تجدوا ...؟؟؟) كيف تاكدت من ذلك ..
لا بد أنك تعلمت هذه الأفكار من مجتمعك، أو من أحد الكتاب الحضاريين، أو أنها نتاج رؤيتك الشخصية للحرية.
ربما؟؟؟؟.....ا بصراحة تعلمتها من كل ذلك ...؟؟؟ بما فيهم القران والسنة والانجيل وكتابات جبران ومحي الدين ابن عربي ورابعة العدوية وسلمان رشدي ايضا . و بالطبع ما يحدث معي يوميا ايضا ..؟؟(فالحياة مدرسة ..) وقاعدتي الوحيدة لا يوجد شيء( مطلق واكيد) لا يحتاج الى اثبات في هذا الكون ا البديهية الوحيدة التي اعرفها انني ساموت يوما ما .. أاي لا يوجد عندي شي ثابت كل شيء خاضع للمناقشة العقلية حتى فكرة الله تخضع وباستمرار للمناقشة ...احاول دوما ان اطور مهاراتي الادراكية لامتلك منهجية علمية تساعدني خلال تفكيري ؟؟ مع ملاحظة اني لا اعتقد اني دائما احصل على النتائج الصحيحة ...؟؟؟
لماذا تحاول أن تعيد هذه الأفكار الرائعة إلى سيرة الأنبياء والرسل، ولا تقول أنها رأيك الشخصي يا أحمد؟ ألا تعتقد أنك أكثر إنسانية وحضارة من أولئك الذين ماتوا منذ آلاف السنين؟ ألا تؤمن بالتطور؟
لا اعتقد انها افكاري او افكارك او انها اكتشاف جديد ... ان زنوبيا ملكة تدمر تمثلت الحرية اكثر من كل شعوب الارض الان ...وهانيبال كان كذلك ايضا وارسطو وسقراط كان متحضرا اكثر منا جميعا والانبياء ايضا يا ايهم وكثيرون من رجال ونساء الارض منذ الاف السنينن كانوا يملكون فهما رائعا للحرية وللقيم الحضارية الاخرى ربما اكثر من كثير من شعوب الارض حاليا في الشرق والغرب ...؟؟التي لا تفهم الحرية الا بالجسد العاري ...؟؟ بصراحة ان اعتقد ان بعض القدماء كانوا متظورين اكثر منا (اعتقد وهذه وجهة نظر تعتمد على تعريفي للحضارة والتطور ...؟)
ألا تؤمن بالتطور؟
قانون الحياة يقول :الحياة حركة ..بالنسبة لي اسعى الى التطور ولكن من قال ان كل حركة هي تطور ؟؟؟ هناك فرق بين ان نقول اننا نتغير وبين ان نقول اننا نتطور فليس كل تغيير هو تطور ... اتمنى ان لا تظن اني ابتعدت عن الموضوع الاساس بل اني اعتقد ان هذا الحديث هو من صلب الموضوع ... وله بقية اعدك بها قريبا

In reply to by bccline

الارهاب اصفة موجودة لدى شعوب عدة عند المسيحيين في التاريخ القديم والحديث (ولا شو الي عم تعملوا اميركا حاليا او مين الي استخدم القوة النووية ...) واليهود ..ما يفعلوه بفلسطين ...(بالطبع ليس كل المسيحيين ولا كل اليهود ...) او ما فعله لينين عندما شوه فكر ماركس وكرس لنا لاول مرة في التاريخ مفهوم الحزب الواحدالقائد وجاء ستالين ليكون بطل حمامات الدم في القرن العشرين ..؟؟؟؟...
طيب، مادام الإرهاب موجودا لدى عدة شعوب، هل الإرهاب موجود لدى المسلمين؟ وإذا كان موجودا هل يمكن أن تعطيني مثالا عن الإرهاب أيام الرسول، أما إذا لم يكن موجودا على الإطلاق، فهل لك أن تفسر لي لماذا يخلو الإسلام من كل أثر للإرهاب؟ لاحظ أنني أسألك سؤالا موضوعيا مستقلا عن العقيدة، ويتعلق بنقد التاريخ، هل يمكنك أن تجيب على هذا السؤال بتجرد عن العقيدة، أي بشكل موضوعي، وتتعامل معه كما تتعامل مع تاريخ الشيوعية؟

In reply to by bccline

فانت وابوك وابو ابوك ايضا مسلمين ولا انا غلطان ؟؟؟؟؟ والكاتب الانكليزي يشتمك مهما صرخت ورجوت قائلا انا بريء من هؤلاء ..؟؟؟؟
أنا لا أصرخ ولا أرجو ولا أتبرأ. أنا أعرف نفسي ولا يهمني أبدا أن يشتم أحد أحدا آخر. وأنت بنفسك شاهدت كيف تعاملت مع الذين يشتمونني. طريقتك في الخطاب تذكرني بطريقة إثارة الغوغاء. رجل يقول للناس "هذا الرجل يشتمكم ويشتم آباءكم وأجدادكم". رد الفعل الطبيعي لدى الغوغاء أن يعملوا عليه غزوة غوغائية (وليست إسلامية). أما رد الفعل العقلاني فيقول: أثبت ذلك أولا، ثم دعني أفكر هل أخطأ هذا الرجل، ثم أقرر كيف أتعامل مع الحادثة بإنسانية.

In reply to by الأيهم

لاحظ أنني أسألك سؤالا موضوعيا مستقلا عن العقيدة، ويتعلق بنقد التاريخ، هل يمكنك أن تجيب على هذا السؤال بتجرد عن العقيدة، أي بشكل موضوعي، وتتعامل معه كما تتعامل مع تاريخ الشيوعية؟
اي قراءة للتاريخ ؟؟ قبل ان ننقده يجب ان نضع قواعد علمية لقراءته ..؟؟ما رايك ..؟؟؟ اذكر اني ذكرت لك مرة حديثا عن هارون الرشيد هناك روايتان كما قلت لك عن هارون الرشيد واخدة تقول انه كان ( عامل السبعة وزنتها وانه كان واحد زنديق فاسد وانه ( تسرى باربعين امراة في ليلة واحدة ,,,,و انه وانه شهريار وقطاع الرؤوس وووو..) وواحدة اخرى تجعل منه ما يسمى بولي الله فالرجل كان ملاكا ؟؟؟ يحج عاما ويغزو عام ...؟؟؟ وبالطبع تذكر كيف اني رفضت الروايتتين لانهما غير معقولتان علميا ....؟؟؟؟ اذا كنت تريد منهجية علمية في نقد التاريخ فليكن انا جاهز ام غير ذلك فلا اريد اضاعة وقتك وقتي ؟؟؟
طيب، مادام الإرهاب موجودا لدى عدة شعوب، هل الإرهاب موجود لدى المسلمين؟
نعم موجود كما هو موجود عند الفرنسيين والسوريين والاميركيين واليابانيين وال ....؟؟ وفي كل المجتمعات يان تجده في ظروف معينة تمر بها تلك المجتمعات ...؟؟

الاعتراف بالحق فضيلة ولكن على ما يبدو أن الزمان أكل على وعليك أ. الأيهم وشرب . فهي بالفعل ليست للرسول -صلى الله عليه وسلم - ولكن الذي قالها أبو بكر الصديق -رضي الله عنه - لجيش أسامة بن زيد وليس أسامة بن منقذ فذلك شخص آخر . ولكن للرسول أيضا أحاديث مشابهة وإن كانت متفرقة . سأحاول وضعها قريبا إن شاء الله .