اللهم بارك لنا في شامنا

مقتطفات من أحاديث رسول الله عن الشام

قال صلّى الله عليه وآله وسلّم

(إذا وقعت الفتن فالأمن بالشام )

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

" يامعاذ إن الله عز وجل سيفتح عليكم الشام من بعدى , من العريش إلى الفرات رجالهم ونسائهم وإماؤهم مرابطون إلى يوم القيامة , فمن اختار منكم ساحلا من سواحل الشام أو بيت المقدس , فهو فى جهاد إلى يوم القيامة "

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
( أهل الشام سوط الله في أرضه ، ينتقم بهم ممن يشاء من عباده و حرام على منافقيهم أن يظهروا على مؤمنيهم ولا يموتوا إلا هماً و غماً ) أخرجه الطبراني

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
«عقر دار الإسلام بالشام»

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
"طوبى للشام لأن ملائكه الرحمن باسطة أجنحتها عليه "

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
((الشام أرض المحشر والمنشر)).

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
"إني رأيت عمود الكتاب انتزع من تحت وسادتي ، فنظرت فإذا نور ساطع عمد به إلى الشام ، ألا إن الإيمان إذا وقعت الفتن بالشام".

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
"أهل الشام وأزواجهم وذرياتهم وعبيدهم وإماؤهم إلى منتهى الجزيرة مرابطون في سبيل الله ، فمن احتل مدينة من المدائن فهو في رباط ، ومن احتل منها ثغراً فهو في جهاد "
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
ستجندون أجنادا جندا بالشام وجندا بالعراق وجندا باليمن قال عبد الله فقمت فقلت خر لي يا رسول الله فقال عليكم بالشام فمن أبى فليلحق بيمنه وليستق من غدره فان الله عز وجل قد تكفل لي بالشام وأهله حديث صحيح جدا وورد بلفظ عليك بالشام فانها خيرة الله من أرضه يجتبي إليها
خيرته من عباده رواه أبو داود وأحمد بسند صحيح

قال رسول الله ( صلى الله عليه وسلم )
ستخرج نار في آخر الزمان من حضر موت تحشر الناس قلنا فماذا تأمرنا يا رسول الله قال عليكم بالشام

عن عبد الله بن حوالة أنه قال يا رسول الله اكتب لي بلدا أكون فيه فلو أعلم أنك تبقى لم اختر على قربك قال عليك بالشام ثلاثا فلما رأى النبي (صلى الله عليه وسلم) كراهيته للشام قال هل تدرون ما يقول الله عز وجل يقول ياشام يا شام يدي عليك يا شام أنت صفوتي من بلادي أدخل فيك خيرتي من عبادي أنت سيف نقمتي وسوط عذابي أنت الأندر واليك المحشر ورأيت ليلة أسري بي عمودا أبيض كأنه لؤلؤ تحمله الملائكة قلت ما تحملون قالوا نحمل عمود الاسلام أمرنا أن نضعه بالشام وبينا أنا نائم رأيت كتابا اختلس من تحت وسادتي فظننت أن الله تخلى من أهل الأرض فأتبعت بصري فاذا هو نور ساطع بين يدي حتى وضع بالشام فمن أبى فليلحق بيمنه وليستق من غدره فان الله قد تكفل لي بالشام وأهله حديث صحيح دون قوله يا شام يا شام يدي عليك يا شام وقوله أنت سيف نقمتي وسوط عذابي أنت الأندر