دمشق ... مدينة التاريخ ... قذرة

المنتديات
منذو ما يقارب الخمسة ايام عدت من مدينة التاريخ دمشق, حيث قضيت فيها 14 يوما من التناقض الغريب والفظيع ....

زرت جامعها الأموي فحسست عراقة وأصالة المدينة, تجولت في طرقاتها العامة فرأيت تخلفا لا مثيل له فالطرق والزوايا مليئة بالقازورات ومخلفات ما يأكل ويشرب سكان هذه المدينة التاريخية...

كم كان موقفي محرجا عندما سألني هؤلاء الاشخاص الذين ارافقهم وهم من خارج سوريا عن هذا الاتساخ وعدم النظافة....

مررت بأحياء دمشق الفخمة فشعرت أني لست في نفس المدينة التي مررت بشارعها "الحميدية", حيث أن ذلك الحي الفخم نظيف وتكاد لا ترى أي قازورة...

لن أكتب أكثر فمن يزور دمشق سيلمس ما شعرت به من اللحظة التي يضع قدمه على ترابها ...

السؤال من هو المسئول؟
بكل بساطة أقول نحن كلنا مسئولون, كل مواطن يتحمل مسئولية نظافة مدينته, المجلس البلدي مسئول وبشدة حيث أنه الجهة ذات الصلة وخصوصا أننا جميعا ندفع ما يسمونه ضريبة نظافة....

ما هو الحل وكيف سنبدأ ؟
الحل يكمن في تحمل كل منا لواجباته, لننشر ثقافة النظافة في مجتمعنا, لنطالب من ندفع لهم ضريبة من أجل النظافة أن يقدموا لنا ثمن ما ندفع....

هذا هو أهم شيء وجدته في دمشق هذه المرة وأتمنى أن نعمل سويا على حل هذه المسألة التي باتت من مسلمات المجتمعات الأخرى.

nassar
اللاذقية 12/9/2004

دعوة للمشاركة

موقع الأيهم صالح يرحب بالمشاركات والتعليقات ويدعو القراء الراغبين بالمشاركة إلى فتح حساب في الموقع أو تسجيل الدخول إلى حسابهم. المزيد من المعلومات متاح في صفحة المجتمع.