فلسطين

حكي مجانين

أيمن الدقر
من المتعب جداً وأنت تعمل في مجال الصحافة ويفرض عليك العمل و(كثرة الغلبة) قراءة عشرين أو ثلاثين صفحة لتخلص إلى نتيجة مفادها(مثلاً) أن إسرائيل والولايات المتحدة وجهان لعملة واحدة!.. عندها، وبعد وصولك إلى هذه النتيجة التي يظن كاتب الصفحات العشرين بأنه اكتشفها بعبقريته، تتمنى أن يكون جالساً إلى جوارك وأنت تحتسي القهوة بعد انتهائك من القراءة لا لكي تقدم له فنجاناً منها، بل لتقذفه بالفنجان على رأسه الفارغ...

هل هذا نموذج اسلامي

وصلتني هذه الرسالة من صاحب عنوان البريد الالكتروني m313m@hotmail.com وأريد أن أسأل السادة الإسلاميين، برأيكم هل هذا نموذج اسلامي، أم أنه أيضا لا علاقة له بالإسلام والمسلمين كما قال بعضكم عن النموذج الذي عرضته عليكم سابقا.

 

ليعم حب الإنسانية الجميع !

أحمل جهاز التحكم بالتلفاز ، و أقلّب بين المحطات ، أشعر بأن أخبار تلك القنوات تتربص بي ، كأنها عقدت اتفاق فيما بينها لترغمني على الحزن
عندما كنت صغيرة ، كنت أكره مشاهدة الأخبار التي لا أفقه منها شيئاً ، و دائماً كنت أقول لأمي : متى تنتهي ؟ ألم تقل المذيعة البارحة سنوافيكم بنشرة الأخبار الأخيرة ، إذاً لماذا عرضوها اليوم ؟

 

الإفراج عن الكاتب محمد غانم

خبر عاجل
تم الإفراج عن الكاتب العربي السوري محمد غانم ليل السبت 3/4/2004م , الساعة التاسعة
مساء من فرع فلسطين بدمشق ..... .
وصل إلى منزله في الرقة الساعة السادسة صباحاُ يوم الأحد 4/4/2004م .
وهو يتوجه بالشكر والعرفان والتقدير لكل من ساهم بالإفراج عنه , والتضامن معه ,
ومؤازرة اسرته في محنتهم .
حيث أمضى الكاتب محمد غانم ثلاثة عشر يوماً في المنفردة في دير الزور ودمشق .... صائما
منها 72 ساعة لم يأكل شيئاً على الإطلاق , وستة أيام يفطر على كأس ماء فقط في

وداعاً عبد الرحمن منيف

كقارئة متّعت فكرها بقلم الكاتب عبد الرّحمن منيف و أيقظت من نقوش كلماته ما غاب عنها من تداخلات العصور الآنفة و ما نشهده الآن من أحداث متسارعة .. أحسست أنّي مدينة لهذا الروائي الرّاحل بعبارة تقدير و إجلال لكنز نَثره من ورائِه لعلَّه يصل إلى الأقلام الحرّة فيضيء لها ما تبقى من طريق الصحوة .