إن الكثير من النساء الشرقيات لم يتعلمن حتى كيف يعبرن عن رغباتهن حتى لو كانت رغبات غير مخجلة (كما يسميها بعضهن) فكيف لهن ان ...........

In reply to by الأيهم

السيد الأيهم : أحب أن أضيف كلمة بسيطة وهي أن موقعك (برأي الخاص )مهما كانت الموضوعات التي تناقشها فيها فهو منتدى حواري لا أكثر فيه الجيد لبعض الناس وفيه الإفادة لبعصهم الأخر وفيه أيضاً ما لا يتناسب مع أفكار البعض فمن يجد أن هناك في موقع ما شيء يتناقض وأفكاره فلمَ يدخله أو ينتقض مؤسسه فهذا لا يعطي أي كان الحق بهكذا دعوة وهي طبعاًبرأي الخاص دعوة لا فيها أجر ولا فيها شيء من الخير لمصلحة أي كان فنحن نأخذ حوارنا معك على مبدأ توسع المعلومات لكل واحد فينا وليس أكثر

شكراً رويدة هناك أيضاً باحث يسمى ابراهيم الفقي وهو أيضاً درس هذا النوع من العلم الذي يسمى البرمجة اللغوية العصبية..... وقد قدم إلى سورية منذ فترة ليست بالبعيدة وكان له ثلاث محاضرات في مريديان دمشق وكانت محاضرات رائعة جداً.... و له كتب عديدة في هذا المجال وهي كتب قيمة جداً ومفيدة برأي وهو يقيم الآن دورة في سورية لم تنتهي بعد يعلم هذا النوع من التوافق مع الروح والتوافق بين الروح والجسد.........

لازلنا نسمع ونقرأ الكثير من كلام الحب والغرام وننطرب لسماعه وتحلق روحنا معه ..... ولكن عندما تحدث أي مشكلة مهما كانت صغيرة نبتعد عنه وننساه أو نتناساه .... ولكن شكرً لك أنستي على هذا الكلام الرقيق ...

In reply to by ياسمين علي

شكراً لك منال على هذه الكتابات التي تنشرينها لنا ........... لقد أصبحت كلما رأيت مقالة معنونة لك لا أتردد في أن أقرأها مهما كان موضوعها ..... أحس أني شخصيتي تلامس شخصيتك بشكل من الأشكال .... رغم أنني صغيرة أمامك ... بالسن والثقافة !!!!!!!! ولكنني ألمس في نفسي هدوئاًربما يوصلني يوماً ما إلى أن أكون كما أحب وأشتهي .....

In reply to by ياسمين علي

أهلاً بك صديقتي ياسمين وشكراً على الترحيب الناعم مثلك ............ ولكن ما أردت قوله أنه مازال هناك الكثيرين ممن لازالوا لا يعاملون المرأة على أنها إنسان قبل كل شيء !!! فهي في أكثر بيوتنا المغلقة ست بيت ... وحقاً علينا أن نرتقى عن التفريق الجنسي بين إنسان وإنسان ولكن لنرتقي جميعاً ولنبدأ التذكير ولو لم يكن ذلك منسياً عند البعض

كلامك يسكن القلب يا ياسمين ويثير الحماسة ... سأقول لك سراً أنا عالمي صغير أنسج ايامه بيدي الصغيرتين وأكون حول نفسي هالة من الإيجابية حتى أحس بمعنى الفرح الحقيقي ........... هذا عالمي ولن يغير حماسي أي فشل يصيبني مهما كان...

In reply to by منار وسوف

اشكرك يا منار على الرد وعلى المصداقية والصراحة التي تتكلمين فيها و آكد كلامك أن المفهوم التقليدي للخيانة هو سطحي أكثر من قليلاًولكل منا مفهوماً خاصاً عن الخيانة ... وفعلاً الذكرى تعلمنا أن ما كنا قد فعلناه كان حقيقة وليس حلماً فهو كان حالة وعي ........ وأتمنى لك يا منار أن تتطابق موسيقا روحك مع موسيقا من يسكن روحك .... مع حبي غفران

In reply to by rawand

شكراً يا راوند على الرأي السديد ......... ما أريد أن أقوله أن الأهل أو حتى الغالبية في مجتمعنا يتمنون لبناتهم أبن الحلال الميسور الأدمي وينسون مشاعر الفتاة فهناك مفارقة عجيبة تحصل دائماً (وهي من إحدى المفارقات الكثيرة التي ينساها الأهل عند أول خطاب يدق الباب )فالأهل يقولون علم الفتاة سلاح بيدها ويدعونها تكمل دراستها ولكن عندما تكبر ويكثر الخطاب الذين يدقون على الباب ينسى الأهل أن الفتاة من حقها أن تثيت نفسها من خلال ما كانت قد درسته .... فهم يقولون نهايتك لبيت زوجك فلم التأخير ......... ولكن هم لا يعلمون أن الفتاة عندما تنضج أكثر وتحس هي نفسها بقيمة ما درست وتعبت طوال سنين عديدة سوف تكون أكثر قدرة على فهم الشريك والتعامل معه بعقلية أكبر حتى لو كان هذا الزواج عن حب أي سوف تكون قادرة على أن تحب كما قال راوند بعقلها قبل قلبها لأن العقل هو من يترجم هذا الوفاق إلى حب في ما بعد!!!!..... ولكن اريد أن أقول أن أهلي أنا شخصياً لا يتدخلون في أختياري المبدئي ولكن يساندونيويقدمون الرأي والنصح لا أكثر كي يكون هذا اختياري الصحيح والنهائي !!!!!!!!!!!!

In reply to by ياسمين علي

مرحباًصديقتي ياسمبن (سوف أستخدم عبارتك )أرجو أن أكون من أصدقائك أنا أيضاً.. لا أدري ماسر حبي الكبير للياسمين هل لأني ابنة الشام أو لأن رائحته فيها نقاء لا يمكن وصفه بالكلام ... ربما أحببت كل ما كتبت لأني أحب الياسمين ومع أحترامي لشخصك ولمخزونك الثقافي والرقيق كرقة الياسمين يا ياسمين .؟,.............

متى يتحولون الى رمال هل عندما نلمس خيانتهم أو نشك بذلك أو عندما نفقد حبهم لسبب تافه أو غير موجود حتى .؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟.... لا أريد الجواب من النساء فقط !!!!!!!!

In reply to by red1

كما قلت يا رضوان تيار عن تيار يختلف ولكن أجمل سباحة هي السباحة عكس تيار النفس ... فنفس الإنسان هي الأضعف على الرغم من أن إرادته هي الأقوى على الإطلاق ... ومع ذلك يتبع نفسه التي تميل للراحة والقيام بأشياء أكثر سهولة وأقل جهداً ... فعندما تقوم بأمر ما طالبا ًالأهم والأفضل!!! سوف تعاندك نفسك لكي ترتاح وتبتعد عما يزيد همومك... فلذلك عندما تعاكس شهواتك ورغباتك تثبت لنفسك بالدرجة الأولى أنك الأفضل ثم تثبت لمن يهمك أن تثبت لهم انك تسير عكس تيار رغباتك الملحة والغير مؤدية الى الطريق المنشود كان علماً أو مكانة وتسعى لكي تكون على أفضل حال... (أتمنى يا رضوان أن تكون قد فهمت قصدي) مع أن كلامي هو بشكل عام ولكنه يمسك بشكل أو بأخر .....

In reply to by red1

شو قصتكن بتفوتوا من موضوع لموضوع على كل شكراً على المساندة يا رضوان بس كمان ما عرفت نيالي عل شو ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ المهم أنه اذا كنت مراهق يار ضوان وعم يطلع منك كل هل الشي شلون ما تكبر كمان شوي ؟؟؟ بس كمان بحب قول للكل أنه الأفكار لي عند رضوان قوية بالنسبة لعمره ومهمة واله مستقبل رائع متل ما بتوقع....

In reply to by bccline

كما كمر الأصدقاء من قبلي أن المشكلة ليست في القوانين بل بهذا الشعب الذي يتابع سياسة الضغط ولا يتوقع أن يتولد عنه أي انفجار أتمنى من الله أن يتغير الأمر على نحو أفضل على يد نساء من أمثالك .....

لقد حول الضجيج من حولنا والإنشغال الحب إلى معنى يذكر ويحكى عنه وحتى ربما لنتذكره أو نسترجع ذكرياتنا وكنا قد نسينا أننا لولا الحب لما كنا قد وجدنا منذ آلاف السنين فلو لم يحب آدم حواء لما وجد لا جنس آدم ولا جنس حواء من بعد ذلك !!!!!!!!! حقاًهذه الكلمات أيقظت فينا الشعور لنعلم ان محبتنا هي سبب وجودنا وهي الدافع القوي الذي يشدنا لنكمل طريقنا (أملنا) وهي ملجئنا في كل الأوقات..............

In reply to by red1

طبعاً القضية ليست بهذه البساطة ولكنها الى حد ما خطوة مفيدة لربما يتبعها خطوات أكثر قوةً وجرأة وهي حقائق أخفاها الجهل والخوف........... برأي القضية ليست بالبساطة هذه! و لكن معلومة قيمة!

In reply to by Mazen

عفواً على التأخر في الرد ولكن ها قد جاء أخيرا ........ ربما الذي سأقدمه سيكون بمثابة رأي شخصي أكثر منه مفهوما عن أي أمر كان فالمفاهيم حول موضوعنا تكثر وتتشعب ولكن الرأي الشخصي يبقى واحد (بالنسبة لي على الأقل) بداية سأذكر شيئاً بالغ الأهمية أن الحضارة تعني الإنسان المتحضر وجماعة الناس المتحضرين يبنون المجتمع المتحضر والمجتمعات المتحضرة تبني الحضارة ككل …….. فصفة الحضارة تطلق على الشعب المتحضر وليس على عدد القصور والمنشات التي تكثر أو تقل في دولة معينة …. فالحضارة تبدأ من عندنا من كل واحدد فينا على حدة ثم مجتمعين بعضنا مع الآخر ………………. لذلك سأذكر بعض من الصفات التي يجب أن يتحلى بها الشخص المتحضر ...... (لن أراعي الترتيب فليس ما يأتي أولاً هو ذو أهمية أكبر ) 1- الذكاء العاطفي أو الرشد والنضج فبالرشد تسود ثقافة الثقة وبالرشد يتعزز مبدأ التعاون مع الآخرين . 2-علينا التحلي بالعقل العلمي والتفكير السليم أي الابتعاد عن الخرافات والأساطير ، فسلوكنا هو نتيجة ما نحمله من أفكار عن أنفسنا وعمن حولنا ، وطالما استمررنا بأتباع أسلوب خاطئ في حياتنا فإننا سنحصل على نتائج أليمة لن تتغير إلا بتغير أفكارنا وسلوكنا و مواقفنا . 3- التكيف والمرونة وقبول الآخر فالصلابة في غير موضعها تكسرنا ، والمرونة ليست الضعف بل الأريحية في التعامل. 4-والأهم هو إدارة الوقت بفعالية وحكمة والانتباه إلى النشاطات التي تسرق وقتنا دون جدوى . 5- وضوح الهدف : فنحن إن لم نعرف هدفنا من عمل نقوم به ، فالأفضل ألا نفعله ............وما لم نعرف إلى أين نتجه فلا يهم أي طريق نسلك ........اي أننا لا نطلق ثم نسمي ما نصيبه هدفاً. 6- فهم آليات التفاوض ففي حياتنا الشخصية قد لا نحصل على ما نستحقه بل على ما نعرف كيف نفاوض عليه .....فعلينا أن نعرف استراتيجيات التفاوض التي تتراوح بين التنازل والاحتواء والصلابة ..........فنعرف متى ننسحب ومتى نتعاون ومتى نتشبث برأينا فلا نتزحزح عن شروطنا . 7- التفكير الاستراتيجي واتخاذ القرار لأننا بحاجة لاتخاذ قرارات كل يوم ،!! فلا بد من معرفة آلية اتخاذها. 8- مواصفاتنا الشخصية فلا يمكننا أن نحسّن من نظرة الآخرين لنا ما لم نحسّن حقيقتنا ، ونقوم بأعمال ومواقف تعزز رصيد احترامنا لأنفسنا وثقة الآخرين بنا ... ولا يحصل ذلك كله إلا بتغيير عاداتنا وأقوالنا وأفعالنا.. ..وقبل ذلك كله تغيير مفاهيمنا وطريقة تفكيرنا . 9- التوازن بين العقل والجسم والروح وعدم المبالغة في شؤون حياتنا على حساب غيره .... هذه هي ميزات كل إنسان متحضر التي برأي ستنهض بالمجتمع لو كان كل أفراده يتمتعون بها .. وستحوله إلى حضارة قائمة قوية تصمد بقوة شعبها وصلابتهم ... وأحب أن اعلق على ما كتبت بنفسي بأنه لا يحمل كل مفاهيم ومضامين صناعة الحضارة ولكنه الى حد بعيد يشكل الجزء الأهم ّّّّّّ!!!!!! مع أحترامي لباقي آراء الأصدقاء رانيا وأحمد فهي تحمل الكثير ............... يتبع!!!!!!!!!!

In reply to by عثمان الشهيد

الأخ عثمان لقد أبتعدت عن الموضوع قليلاً ولكن سأعلق على موضوع الوساطة ...... على فرض أن مثل هذه الترهات فيها أثبات في السنة أوالقرآن (أي وساطة الأولياء والصحابة) فأين دور العقل ..... هل من المعقول أنك أنت العبد الذي مازلت على قيد الحياة وتسطيع أن تطلب من ربك وتستغفره سوف يقربك الى ربك جثة همدت ............؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ هل العقل يقبل بمثل هذا الكلام ؟؟ هل تسطيع أن تقنع أياًَ كان بقدرة الأموات رغم وجود الأحياء فقد أنتهى دور هذا الإنسان أو الصحابي والأن دورنا نحن

In reply to by bccline

في البداية أسمح لي يا سيد أحمد أن أدخل على الخط وأطرح عليك السؤال الذي طرحته على رانيا ما معنى الحضارة .. ماذا يعني ان يكون الانسان متحضرا ؟ما هو مفهومك انت يا أحمد حول الحضارة ؟؟ وأضيف ...ما هو الشي الذي بأعتقادك يمثل الحضارة؟؟؟

In reply to by rawand

أشكرك كثيرا يا راوند لأني أعتقد أنني أتفق معك كثيراً!!! وأنا مع رايك فالزواج يأتي في مرحلة مقبلة (بس بتقصد بس حس أني أنا جاهزة ومستعدة لهل الخطوة هون بقدم عليها صح؟؟ بعتقد هيك) [ تم تحريره بواسطة fofo 101 on 2/6/2005 ]