الحجاب وتعويقه لحرية المرأة

الحجاب وتعويقه لحرية المرأة
محمد عيسى ....mohammedessa0707@hotmail.com

يكثر الحديث هذه الأيام عن الحجاب وخاصة في ظل موافقة البرلمان التركي على السماح للمحجبات بمتابعة دراستهم بالجامعات حيث كان ارتكاب جريمة الحجاب في الدولة العثمانية سابقا جريمة تحرم الفتاة من متابعة تعليمها في ظل التطرف العلماني الذي يريد التصدي للتطرف الاسلامي بتطرف اشد وانكى
ورافقت هذه الحملة على الحجاب حملة تشويه لصورة رحمة العالمين عليه الصلاة والسلام من قبل رواد ترفيه البقر في العالم الاسكندنافي بدعوى حرية السب والشتم والتي ربما يدرسها الاعلان العالمي لحقوق الانسان لاضافتها الى بنود حيث سيسمح للكل بسب الكل وشتمهم .
وكعادتنا كغوغائيين في الشرق الناطق بالعربية قمنا بحرق السفارات والاعلام والصور وتخلل ذلك ممارسة حقنا في شتم اعداء الاسلام ( الكفرة ) حسب التقليد السلفي .
اعود الى موضوع الحجاب حيث ان المرأة العربية ولله الحمد حصلت على كل حقوقها (وحبة مسك فوقهم) وبقي لبعض دعاة تحرير المرأة من ملابسها عقدة تسمى الحجاب
كل مادق الكوز بالجرة يخرج علينا دعاة البرونزاج كالتي ( تحيض من فمها ) كما وصفها الدكتور فيصل قاسم وتتحفنا بضرورة نزع الحجاب وكان تلك السيدة تحمل جرة غاز على راسها كلما رأت فتاة محجبة ولاترتاح حتى ترى الحجاب تحت الأقدام . رغم انها اميركية الهوى يعني من بلد الحرية كما تدعي.
وبعد فترة تفلجنا احدى المصابات بانفلونزا كره الحجاب وهي تدعي ان الحجاب يؤدي الى تساقط شعر المرأة وكان نساء العالم المتحجبات "صلع" وتارة أخرى ان الحجاب يمنع المرأة من المساهمة بشكل مفيد في المجتمع والعمل بحرية وكأن الحجاب تحول فجأة الى اغلال تشل الحركة أو حاجز يشل التفكير .
وبعضهن اصبحن يعملن فتاوى اكسبريس بان الحجاب ليس فرض شرعي وانما هو عادة عند العرب المستعربة وحافظ عليها الاسلام لكونها عادة تسلط ذكورية .... وكأن الاسلام يستمتع بتبعية المرأة للرجل كونه دين ذكوري يضطهد المرأة كما يدعي مناهضو القبيسيات في سوريا .
ان من يدعين حرصهم على حقوق المرأة وتحررها من ذكورية المجتمع الشرقي ينسين ان الحجاب حرية شخصية ايضا . فالتي تتطالب بسن قوانين وتشريعات تمنع المرأة من الحجاب تكون بهذا السلوك تسلك الطرق الديكتاتورية وتتجنى على حقوق الكثير من الفتيات في ارتداء الحجاب . وليست أقل تطرفا ممن يفرض الحجاب بالعصا .
سبق وان طرح بعض دعاة الاصلاح الديني في العالم العربي موضوع الحجاب وابدوا اراء شخصية كالسيد محمد شحرور والذي اثارت أرائه الكثير من موجات الاحتجاج عند بعض محتكري الدين واطلقت التهم التي نستعملها عادة بدلا من الحوار وفسرت هذه الردود على محمل ان التيار الديني لا يريد ان يخرج المرأة من عبائته .
بالتاكيد انا هنا لا اشبه بين السيد محمد شحرور ونبيل فياض او وفاء سلطان الذين يرون ان الاسلام السني والاثني عشرية بشكل خاص اخطر مذهبين على العالم بأسره ...ولكن محمد شحرور له رأي في موضوع الحجاب فهو يترك هذا الموضوع كحرية شخصية للفتاة فمن شاءت ان تتحجب فلا يحق لاحد ان يمنعها وفي الوقت نفسه من ارادت غير ذلك فليس من حق احد ان يلبسها الحجاب غصب .
ومن قاعدة لااكراه في الدين انا اتفق مع الدكتور شحرور في حرية الحجاب من عدمه دون محاولة البعض ايهام المرأة ان الحجاب ينتقص من كرامتها وهيبتها واستقلاليتها
فالمرأة تستطيع ان تمارس عملها أو دراستها أو قيادتها للأسرة بمحاذاة الرجل وبناء مجتمع سليم وهي محافظة على حجابها لان هذا الاختراع لن يقف في وجه المرأة لنيل كامل حقوقها وحريتها وستقف المرأة الحرة أمام دعاة التفسخ والانحلال بداية بنزع الحجاب ولاندري الى اي هاوية سيجر دعاة التحرر المجتمعات المسلمة.

الردود

المدعو شام الحرة او محمد عيسى او مين ما كنت تكون سلام الله عليك والسلام لله أول شيء الحجاب هو نتيجة نظام اجتماعي وهو عادة و عرف تقليدي . وان قرأت التاريخ جيدا قبل وبعد الاسلام وبعيدا عن التأويل والتنجيم والتشكيك لوجدت ان الحجاب هو ليس غطاء بل هو فصل هذا معنى كلمة حجاب أما الغطاء او الخمار فهو كان موجود من قبل الاسلام ولم يكن مقتصرا على المسلمات لانه في عصر الجاهلية كان موجود اي قبل الاسلام .. اما مقالك سواء منقول ام من بنات أفكارك فهو مكتوب بطريقة استفزازية وسيئة وسلبية خاصة عبر استخدامك الفاظ كتحيض من فمها . من المعيب أن تتحدث بهذه الطريقة عن انثى لمجرد انها لا تتحجب , وتشبيهك غير موجود في الحقيقة بل في خيالك الذي يغلب عليه الكره - هذا لا يعني اني أؤيد فرنسا او تركيا او الحاقدة وفاء سلطة العميلة ولا اؤيد قيام يهود اسرائيل بصناعة مجارير على شكل نساء محجبات . أما ان تقول بان الحجاب كما تسميه انت ومؤيديه هو فرض ! فوالله ليس صحيح كلامك و مردود عليه و لذلك اسالك لماذا قام الفاروق رضي الله عنه بنزع الحجاب عن السيدة فاطمة الزهراء عليها السلام؟ ولماذا كان يمنع السبايا و الجواري من ارتداء الخمار انا اقول لك لان من كان واجبا عليهن التستر والتغطية وان لم يكن معناها ارتداء غطاء على الرأس هن نساء بيت رسول الله فقط . وان قلت لي ونساءنا عليهن التشبه بنساء آل بيت رسول الله (( اقول لك وهل اختي او امي او امك مثل نساء الرسول واهله لا يا شام الحرة لان المراة على ايام الرسول كان لها قيمة وسيمة وهيبة اكثر من الآن وكانت تصلي في الجوامع وتخاطب الرسول وصحابته وتشارك بكل شيء بعكس الوضع الحالي . -- ثم من قال ان من يناضل ذكورا او نساءا من اجل نيل المراة حقوقها الطبيعية هو من محبي البرونزاج والتعري ان من ناضلوا ويناضلون ناضلوا لاجل ان لا تواد المرأة مجددا وان لا تقتل تحت اسم شرف بينما اخوها يمارس الزنا ويحق له ان يحاسبهاويقتلها امام مخفر الشرطة لمجرد ان رآها مع رجل او سمع عنها كلام سيء وبالأخير بتطلع بالمشرحة عذراء بتول . جمعيات الدفاع عن حقوق المراة شجعت المراة على التعليم والعمل و المطالبة بارثها و اولادها وجنسيتها ولم تشجعها على الانحراف و الركض وراء النزوات او تصديق رجل عابث باحث عن السيكس يزرع فيها طفلا ويرميها مع طفلها فلا تشعب مواضيعك وخليك بالحديث عن الغطاء. ويا شام الحرة أسالك اين تعامل المحجبة بازدراء في سورية او شامك الحرة التي تمتلىء هي وحلب والرقة ودير الزور وحماه وحمص وحتى اللاذقية بالمحجبات والقبيسيات و المتعصبين والمتطرفات من كم شهر قصص رش الأسيد على طالبات جامعة دمشق وسابقا كانت جامعة تشرين وفي مساكن برزة الف حادثة رش اسيد من قبل نساء ورجال فعن ماذا تتكلم ؟ غير المحجبات يعاملن وكانهن عاريات وكان الحجاب هو تغطية الرأس و اظهار وجه ملطخ بالزينة والصباغ . انا مع الحجاب حين يكون قناعة شخصية ولكن بدون اكراه وبدون الاساءة للاخرين وبدون ان تتحول المراة فيه الى كيس أسود ما ان يرى رجل حتى يصرخ واع وكاني بعبع امامه خاصة حين نتصادف في المصعد الخاص بالبناية التي أقطن فيها. وأسألك بصدق هل سألت نفسك ماقد يكون تحت الغطاء والخمار ؟! وان لم تعرف اذهب في الليل الى حديقة المالكي والى جبل قاسيون ستراهم يعجبون بفتيات منقبات كل واحدة مع صاحبها قاعدة على قمة الجبل دخلك الساعة الواحدة صباحا ماذا تفعل هذه المتدينة؟ اليس الحجاب دليل تدين من وجهة نظرك ؟ ولمعلوماتك توجد عائلة دمشقية عريقة تقطن بالقرب مني لانها متحررة ولم ترغم بناتها على الحجاب لم يتقدم احد للزواج من بناتها علما انهن متعلمات وعلى قدر من الاخلاق والجمال كبير والكل يتكلم عنهن بالسوء لانهن على حسب قولهم قد تاثروا ببنات غير محجبات فمارايك لولا الاكراه والغصب انا اجزم بان الحجاب لما كان منتشرا مع احترامي لمبادئك. -------------- أخيرا و بكل فخر و جرأة أصرخ واقول لك والى من أرضعوك قناعتك هذه " الحجاب حجابكم لا علاقة له بالدين ابدا وان قلت لي ان الشيخ فلان افتى وعلتان قال سأطلب منك أن تعطيني دليل من القرآن كتاب الله المقدس وجاهز لنقاشك انا [ تم تحريره بواسطة عربي on 22/5/2008 ]

In reply to by عربي

مشكلة الوطن العربي ولا اتحدث عن بلد عربي بمفرده انه لا يوجد حل وسط اما أن تكون متطرف او تكون كافر وبالطبع أقصد نظرة المجتمع . والمشكلة الأكبر هي نظرة المجتمع إلى المرأة و كأنها قطعة أثاث يمتلكونها يقررون عنها يتحدثون بالنيابة عنها . و يرسمون لها معايير الأخلاق والشرف من وجهة نظرهم وأنا معك يا أخ عربي بان التحرر تحرر المرأة من عباءة الجار والشارع والسوق و عصاةالأخ والأب وتعليقات امرأة اخرى متخلفة مقموعة وتحب ان تكون فقط تابعة .. لا يعني ان تعاشر كل من اشتهاها و تسهر وتسكر وتنجب أطفال في الحرام . ------- واعتراضي انا مثلا على حركة المقاومة الفلسطينية حماس هو ميلها الى الأصولية والتطرف الديني . وطالما ان المجتمع ينتظر حركة فتاة ما او كيف تنظر او كيف تمشي او ماذا تأكل وطالما ان يراقب نقاط الدم لكي يحدد معايير الشرف فان المجتمع سيبقى متخلف وغبي يترك العلم وينسى ان اليهود قادمون لكي يكملوا بناء دولتهم المزعومة من الفرات الى النيل .

الاسلام لادخل له بما يحصل للمراة ولكن المتاسليمن لهم كل الدخل نعم كاتب المقال الظاهر لا يقرا ابدا ولا يسمع بالفتاوي ولا يعيش بالمجتمع لكي يتكلم بهذه الطريقة يبدو انه من نعومة اظافره يعيش على فكرة واحدة المراة عورة والمراة ناقصة والمراة تابعة لذلك عقله غير قابل للنقاض او الحوار او حتى التعديل لذلك هو حوار عقيم لا فائدة منه لذلك اقول لك بمن حولك يا سيد ودع غيرك يفكرون كما يحلو لهم الله وحده هو من يقيم ويعرف الحقيقة فلا داعي للمراوغة والتجريح والاتهامات كما قال احد الاعضاء في الايهم هنا مشكلة المراة هي فيزيولوجية اي الهية الله خلقها ضعيفة لانها في اي مرة تفكر التحرر فيها ستتعرض للاغتصاب الجسدي او النفسي او الفكري فلنحل مشكلاتنا مع الله اولا قبل المجتمع الذي يحلل فقط للذكور ويحرم على الاناث