استعدادا للمعركة القادمة، ماذا يمكن أن تفعل

إضافة إلى ما ذكره تيري ميسان في تحذيره أن حلف شمال الأطلسي يخطط لعملية تضليل إعلامي كبيرة، أخشى أن تشمل عمليات التضليل الوجود الوطني السوري على الشبكة العالمية، فالقانون الذي أصدره أوباما منذ شهرين يسمح للحكومة الأمريكية بمصادرة أي مخدم وبإيقاف أي موقع أو حساب على أية شبكة اجتماعية لمجرد الاشتباه أنه "يساعد على تنفيذ المذابح في سوريا". إذا استخدم هذا القانون ضد الناشطين السوريين، فقد يسكت كل الأصوات الإعلامية الوطنية على الشبكات الاجتماعية إضافة لإسكات الإعلام الوطني.

من مراقبتي لحركة حسابات المؤامرة على الشبكة الاجتماعية، أعتقد أنهم يخططون لشيء كبير خلال الأيام القادمة.

ماذا يمكنك أن تفعل:

  • أخبر أصدقاءك عن طرق الاتصال بك خارج الشبكات الاجتماعية، بما فيها شبكة جوجل، مثلا أرسل لهم رقم هاتفك برسالة بريد الكتروني، واستخدم حساب بريد الكتروني على مخدم غير سوري وغير أمريكي.
  • إذا كنت حريصا على حسابك على الشبكات الاجتماعية، افتح طلب دعم تقني واطلب من الشبكة الاجتماعية عدم تعطيل حسابك قبل الاتصال معك للتحقق من أية ادعاءات.
  • إذا كنت حريصا على استخدام المسنجر للتواصل مع أصدقائك، افتح حسابا على شبكة مسنجر غير أمريكية.
  • قد يتم تعطيل الاتصال مع الشبكات الاجتماعية لكل مزودي الخدمة السوريين، إذا كنت حريصا على الاتصال بالشبكات الاجتماعية، احصل على حساب VPN يسمح لك باستخدام الإنترنت كأنك من خارج سوريا.
  • أرسل رسالة إلى وزارة الإعلام السورية لتطالبها بإنشاء خدمة أخبار مجانية عبر رسائل SMS متاحة لكل المشتركين بالعالم.
  • تابع هذه الصفحة لنصائح أخرى تتم إضافتها لاحقا.

الأيهم صالح

http://www.alayham.com/node/3743