خطة إعادة الإعلام العالمي إلى الموضوعية في تناول قضايا الملف السوري

هذه الخطة خلاصة مجموعة من الحوارات مع العديد من أصدقائي حول الحرب الإعلامية التي تتعرض لها بلدنا وأفضل الطرق لمواجهتها.

الهدف: إعادة الإعلام العالمي إلى الموضوعية في تناول قضايا الملف السوري

المبادئ العامة:

  1. أغلب المؤسسات الإعلامية الدولية محترفة وتتعامل باحترافية، ويمكن التفاوض معها للعودة إلى منهجها الاحترافي بطرق متعددة.
  2. لقد تحقق ضرر كبير على سوريا، ولا يمكن إصلاح هذا الضرر مطلقا، ولكن يمكن العمل على تغيير الصورة التي رسمها الإعلام عن سوريا.
  3. يجب أن يتولى تنفيذ هذه الخطة شخص يملك صلاحية عقد الصفقات باسم الحكومة السورية.
  4. يجب أن ترصد لهذه الخطة ميزانية كافية لتمويلها.
  5. يجب أن يبدأ تنفيذ هذه الخطة بأسرع وقت ممكن.

مراحل تنفيذ الخطة:

  1. تعيين مدير مسؤول عن الإعلام الدولي وإعطاؤه الصلاحيات المناسبة والتمويل اللازم
  2. يقوم المدير بتعيين مسؤولين عن العلاقات Relationship Managers مع وسائل الإعلام، ويتم اختيارهم من ذوي الخبرة في التسويق والعلاقات العامة، وليس من الضروري أن يكونوا سوريين. ويمكن اقتراح الهيكل الإداري التالي:
    • 3 أشخاص مسؤولين عن العلاقات مع الإعلام الأمريكي، يفضل أن يكونوا مقيمين في أمريكا.
    • 3 أشخاص مسؤولين عن العلاقات مع الإعلام البريطاني، يفضل أن يكونوا مقيمين في بريطانيا.
    • 2 أشخاص مسؤولين عن العلاقات مع الإعلام الفرنسي، يفضل أن يكونوا مقيمين في فرنسا.
    • 5 أشخاص مسؤولين عن العلاقات مع الإعلام العربي، يفضل أن يكونوا مقيمين في الدول العربية.
    • 10 أشخاص مسؤولين عن العلاقات مع وسائل إعلام أخرى، يفضل أن يكونوا موزعين حول العالم.
  3. يتولى كل مسؤول إعداد ملف بالأخطاء المهنية التي ارتكبتها وسائل الإعلام التي يتابعها، ويحدد الصحفي المسؤول عنها.
  4. يتواصل المسؤولون مع وسائل الإعلام ويزورونها لبناء علاقات شخصية معها، ويقدمون رسالة إعلامية من نوع: "نحن نريد أن نساعدكم في نشر الحقيقة، وندعوكم للتواصل معنا دائما"
  5. يقوم كل مسؤول بتأسيس والإشراف على جمعية لقراء أو متابعي وسيلة الإعلام التي يتابعها، ويقدم لأعضاء الجمعية الدعم الذي يحتاجونه للنقاش مع المحررين وللرد على الطروحات المعادية لسوريا.
  6. يدار العمل بشكل مشابع لإدارة أقسام الإعلام في المؤسسات العملاقة، وتتم مراقبة أداء القسم حسب عدد المقالات الإيجابية أو الحيادية التي تنشر عن سوريا في وسائل الإعلام الأجنبية.

 

الأيهم صالح

دعوة للمشاركة

موقع الأيهم صالح يرحب بالمشاركات والتعليقات ويدعو القراء الراغبين بالمشاركة إلى فتح حساب في الموقع أو تسجيل الدخول إلى حسابهم. المزيد من المعلومات متاح في صفحة المجتمع.