حوار معك 2

المؤلف أو الضيف
الأيهم صالح
الوصف

توقف حوارنا السابق عندما صرحت لك أنني أثق بقدرتك على تحديد الصح والخطأ حسب أخلاقك، وبأنني قادر على التعامل معك رغم اختلاف مفاهيمنا بدون حاجة لسلطة تعتدي علينا بحجة حمايتنا. أنا ما زلت عند هذا الرأي، فما رأيك أنت؟ هل تستطيع التعامل معي بدون حاجة للسلطة؟ لنعمم السؤال قليلا، هل تعتقد أنك قادر على التعامل مع أي كان، مهما كانت الفروقات بينكما؟ لاحظ أن التعامل هنا لا يعني تواصلا دائما أو تبادل أي شيء، التعامل قد يعني أحيانا القطيعة. أصلا ألا تتعامل يوميا مع كل من حولك؟ سواء كنت تعرفهم أم لا؟ أليست حياتك الاجتماعية كلها تعاملا مع آخرين مختلفين عنك بشكل ما؟ أم أنك لا تتعامل إلا مع الأشخاص الذين يشبهونك تماما؟ أنا لا أعرف أحدا يشبهني تماما فهل تعرف أنت أحدا يشبهك تماما؟ مرة أخرى، هل تعتقد أنك قادر على التعامل مع كل من حولك بطريقة ما؟

في حوارنا السابق عبرت لك عن رأيي بالعدوان، وبحق أي شخص يتعرض للعدوان في الدفاع عن نفسه، وتناقشنا في الحدود التي يقبلها كل منا في مجال الدفاع عن النفس ضد أي عدوان، بما في ذلك العدوان من قبل سلطة دينية أو سياسية أو غيرها تحت مسمى القانون.

الكثيرون من الناس يعتبرون أن القانون يحمي الحقوق، وأنا أرغب أن أناقش هذه الفكرة معك، لنبدأ ببعض الأمثلة عن الحقوق، هل تعتقد أن من حقك تنفس الهواء بالطريقة التي تراها مناسبة؟ وهل تعرف قانونا يحمي هذا الحق؟ أنا أعتقد أن من حق أي شخص تنفس الهواء كما يريد، ولكن لا أعرف أي قانون ينص على ذلك، ربما كانت معرفتي قاصرة فهل تعرف أنت أي قانون يحمي لك هذا الحق؟ إذا كانت الحقوق تعتمد على القانون فهل يعني عدم وجود قانون صريح ينص على حق ما أن البشر لا يتمتعون بهذا الحق؟ ما الأهم في هذه الحالة، الحق أم القانون؟ من الذي يأتي أولا، الحق أم القانون؟ وإذا لم يوجد نص قانوني ينص على حق ما، فهل يعني هذا أن البشر لا يتمتعون بهذا الحق؟ هل ترى معي أن هناك حقوقا طبيعية للبشر لا تحتاج إلى قانون لتشريعها أو حمايتها؟ أم أنك تعتقد أن كل الحقوق مستمدة من القوانين؟

إذا لم يكن شيء ما من حق أحد ما فهل يستطيع القانون جعله من حق ذلك الشخص؟ هل تعتقد أن من حق أي أحد تحديد الطريقة التي يسمح لك فيها بالتنفس؟ وإذا لم يكن يحق لأحد منع البشر من تنفس الهواء بالطريقة التي تعجبهم من حقك، فهل سن قانون يجعل ذلك حقا لأي أحد؟ إذا لم يكن من حقك أن تعتدي على شخص، فهل سن قانون يبيح الاعتداء يجعل ذلك حقا لك؟

أنا أعتقد أن حقوق البشر موجودة سواء وجد قانون أم لا، القانون لا يمنح أحدا حقا لم يكن موجودا بدون القانون. فما رأيك أنت؟ هل حقوقك موجودة مسبقا وهل يستطيع القانون أن يخترع لك حقا جديدا؟

لنناقش موقف القانون من حقك في تنفس هواء نظيف. هل تعرف حالات قامت فيها شركات ومعامل بتلويث أو تسميم الهواء؟ ما الذي فعله القانون تجاه ذلك؟

في الكثير من الحالات هناك قوانين يفترض أنها تمنع تلويث الهواء، ولكن هذه القوانين تحدد المستوى المسموح لتلويث الهواء، أي أنها عمليا قوانين تسمح بتلويث الهواء ولا تمنع إلا تلويث الهواء بشدة، فهل يعني هذا أن من يلوثون الهواء الذي تتنفسه أنت وأولادك على حق، وأن القانون أعطاهم حق تلويث الهواء الذي يتنفسه البشر؟ أنا لا أظن ذلك، فما رأيك أنت؟

أنا أعتقد أن ما يسمى قوانين لحماية البيئة أو لمنع التلوث هي عمليا قوانين لتسهيل تلويث البيئة لدرجة محددة، وليست لمنع تلويث البيئة، وأن هذه القوانين تطبق من قبل السلطات التي تسنها، وهي بذلك تعتبر أن من حق من يلوثون الهواء فعل ذلك. فما رأيك أنت؟ هل توافق السلطة على أن من المقبول تلويث الهواء لمستوى محدد؟ هل تعتقد أن كتابة نص ما يسمح لبعض الناس بتلويث الهواء يجعل من حق هؤلاء تلويث الهواء؟ إذا كنت توافق السلطة على ذلك، فهل تعتقد أن من يقاومون تلويث الهواء على خطأ، وإذا رأى بعضهم تلويث الهواء الذي يتنفسونه اعتداء عليهم، وحاول مقاومة الاعتداء، فهل تعتقد أنه مجرم ﻷنه يخالف القانون أو لا يوافق على أحد نصوصه؟ إذا كنت تعيش في مدينة تعاني مشاكل تلوث الهواء، أو قريبا من معمل يصدر غازات سامة أو ملوثة، فربما توافقني الرأي، ولكن حتى إذا كنت لا تعاني شخصيا من مشكلة تلوث الهواء، فهل ترى أنه من حق بعض الناس كتابة نص يسمح لهم أو لآخرين بتلويث الهواء لدرجة محددة، وليس من حق الآخرين الدفاع عن نظافة الهواء الذي يتنفسونه؟ هل ترى أن النص القانوني في هذه الحالة فعلا يحمي من تلوث الهواء؟ هل ترى التناقض بين العنوان "قانون حماية البيئة" وبين نصوص المواد التي تحدد كمية المواد الملوثة التي يسمح بإطلاقها في البيئة، سواء عبر الهواء أو الماء أو التربة؟

قد ترى هذا المثال بسيطا أو واقعيا لأن السلطات في كل مكان تسن قوانين تسمح للشركات بتلويث الهواء لدرجة محددة، وأنت محق في ذلك، لأن العدوان في هذا المثال واضح، هناك أشخاص يسببون ضررا ما لأشخاص آخرين، وموقف القانون في السماح بالعدوان ومحاولة حماية المعتدي واضح جدا.

لنأخذ مثالا مختلفا عن ما يعتبره القانون في العديد من الدول اعتداء بدون أن يتعرض أحد لأي أذى، وهو مثلا التنفس بدون قناع، أو التقاء الأشخاص ببعضهم أو تحركهم من مكان إلى مكان؟ من المتضرر عندما يتنفس شخص بدون قناع؟ قد يقول شخص ما أن هذا يمكن أن يضر إذا وجد شخص مريض بمرض معد ينتشر عبر الهواء بين مجموعة أشخاص سليمين، ولكن القانون لا يطبق حصريا على المرضى، وحتى في هذه الحالة لا يمكن الحديث عن ضرر، لأنه إذا مارس شخص مريض التنفس كما يريد ولم يتعرض أحد لأي مرض فأين هو الضرر؟ يمكن الحديث عن ضرر عندما يسبب شخص المرض لشخص آخر، ولكن إذا قام شخص ما بالتنفس أو بالجري أو بالالتقاء بأصدقائه أو بالتجول في الشارع أو بالجلوس في الحديقة ولم يسبب المرض لأي شخص آخر فأين هو الضرر؟ لماذا يمنع القانون في هذه الحالة الناس من ممارسة حق طبيعي من حقوقهم دون الاعتداء على أحد؟ هل تعتقد أن من حق من يسنون القوانين ومن يفرضون تطبيقها منع الناس من ممارسة حق طبيعي لهم؟ برأيك من المعتدي في هذه الحالة؟ ومن الذي يتعرض للاعتداء؟ وهل يحق للناس اختيار طريقة تنفس الهواء التي تناسبهم بغض النظر عما يقوله القانون؟

ربما يعتقد البعض أن القانون يفرض القناع لحماية الشخص من التعرض للضرر، ومن يفكرون بهذه الطريقة يعتقدون أن تنفس الهواء النقي قد يعرض الشخص لضرر ما، وأن عليهم هم أن يمنعوك من تنفس الهواء النقي حفاظا على صحتك أنت! هل تذكر نقاشنا السابق عن طريقة التفكير هذه؟ هل يحق لأحد أن يمنع شخصا من تناول طعام يحبه بحجة أن هذا الطعام قد يضره؟ هل تعتقد أن من حق من يسنون القوانين ويفرضون تطبيقها منع شخص من تنفس الهواء كما يريد بحجة أن تنفس الهواء النقي قد يضره؟

ربما يعتقد من يبررون فرض لبس الأقنعة على الناس أن ذلك قد يحمي بعض الناس من المرض، هل توافق على هذا الرأي؟ برأيك هل مجرد اعتقاد من يسنون القوانين أو يطبقونها بشيء ما يبرر لهم الاعتداء على الناس ومنعهم من ممارسة حقوقهم، مثل حقهم في التنفس بالطريقة التي يرونها مناسبة. هناك أشخاص يعتقدون شتى أنواع الاعتقادات، وأنا وأنت منهم، فهل اعتقادك بشيء ما يجعل من حقك الاعتداء على الآخرين؟ وهل اعتقاد أحد ما بشيء يجعل من حقه الاعتداء عليك أو على حقوقك؟ وإذا كنت تقبل تطبيق ذلك عليك بمنطق "سد الذرائع" فهل تستطيع تعداد الحقوق التي تخسرها بإذعانك لهذا المنطق؟

في نقاشنا وجدنا حالات مختلفة للقوانين التي تتعلق بتنفس الهواء النقي، هل تتفق معي أن القانون في كل هذه الحالات يعتدي على الناس؟ مثلا هل ترى أن القانون الذي يبيح تلويث البيئة وإطلاق الغازات السامة بكميات محددة يعتدي على الناس؟ وهل ترى معي أن القانون الذي يمنع الناس من تنفس الهواء بالطريقة التي يرونها مناسبة يعتدي على الناس؟ برأيك هل هناك قوانين مشابهة لهذا النوع من القوانين؟

هل تعرف أية قوانين تحرم الناس من حقوقهم أو تقيد ممارسة الناس لحقوقهم؟ حسنا، هل تفرض هذه القوانين التي تعرفها عقوبات على ممارسة الناس لحقوقهم الطبيعية؟ هل تعتقد أن هذه العقوبات هي اعتداء إضافي على الناس؟ الاعتداء الأول هو محاولة منع الناس من ممارسة حقوقهم، والاعتداء الثاني هو فرض عقوبات على من يمارسون حقوقهم الطبيعية. هل يحق لشخص ما أن يمنعك من ممارسة حقك الطبيعي، ثم يفرض عليك غرامة أو يختطفك أو يسجنك إذا مارست حقك الطبيعي؟ هل يحق لشخص ما أن يفوض شخصا آخر ولو عن طريق التصويت لمنعك من ممارسة حقك الطبيعي، ثم لنهب أموالك أو اختطافك إذا مارست حقك الطبيعي رغم محاولته لمنعك؟ هل يحق لشخص ما منعك من ممارسة حقك الطبيعي بحجة أنه ربح تصويتا ما؟ ثم نهب أموالك واختطافك إذا مارست حقك رغم محاولته لمنعك؟ هل يحق لأحد ما منعك من ممارسة حقك الطبيعي بحجة أن جماعة ربحت تصويتا ما وأرسلته ليمنعك من ممارسة حقك أو لينهب مالك ويختطفك إذا مارست حقك الطبيعي؟ هل يحق لك أن تمنع أحدا من ممارسة حقه الطبيعي بحجة أنك ربحت تصويتا ما، أو بحجة أن جماعة ما ربحت تصويتا ما وأرسلتك لمنع الناس من ممارسة حقهم، ولنهب أموالهم ثم اختطافهم إذا مارسوا حقوقهم الطبيعية؟

هل تعتقد أن محاولة منعك من ممارسة حقك الطبيعي اعتداء عليك؟ وهل تعتقد أن فرض غرامات أو التهديد بالسجن اعتداء إضافي عليك؟ وهل تعتقد أن من حقك مقاومة الاعتداء، أم أن من واجبك الخضوع في هذه الحالة. لاحظ أن السؤال هنا عن اعتقادك وليس عن سلوكك؟ سألتك هذا السؤال سابقا، وأكرره الآن لأنه سؤال بالغ الأهمية، وقد أدت الإجابات التي قدمها أغلب الناس عليه لاستشراس من يحاولون منع الناس من ممارسة حقوقهم الطبيعية، حتى وصلوا هذه الأيام إلى محاولة منع الناس من التنفس بالطريقة التي يرونها مناسبة.

الأيهم صالح

القنوات
الموضوع

دعوة للمشاركة

موقع الأيهم صالح يرحب بالمشاركات والتعليقات ويدعو القراء الراغبين بالمشاركة إلى فتح حساب في الموقع أو تسجيل الدخول إلى حسابهم. المزيد من المعلومات متاح في صفحة المجتمع.