مؤسسة الاتصالات السورية تعرض networksolutions.com للبيع

مؤسسة الاتصالات السورية تعرض networksolutions.com للبيع

هذا العنوان ليس نكتة، فمستخدمو مؤسسة الاتصالات الذين يتصلون عبر خدمة ASDL والبروكسي 82.137.200.17 ويطلبون موقع الشركة التي كانت مسؤولة عن إدارة كل أسماء الإنترنت يوما ما سيفاجؤون بأن الموقع معروض للبيع، ليس هذا فقط، فمواقع عديدة أخرى معروضة للبيع هذا الصباح لدى المؤسسة، ومنها مواقع لشركات كبيرة وعريقة.

اكتشفت المشكلة عندما اتصل أحد عملائي وطلب مني دراسة وضع موقعه، فالموقع كما يبدو قد تعرض لاختراق وكتب المخترقون عليه أنه معروض للبيع. كان أول رد فعل عندي هو التأكد من ذلك، ولكن عندما دخلت للموقع وجدته يعمل بشكل طبيعي، وتأكدت عبر طلبه من CGI Proxy ومن أكثر من وصلة إنترنت، بما فيها وصلة STE الهاتفية على الرقم 190. وتأكدت أيضا من عدم انتهاء حجز النطاق، وأجريت له اختبار DNS، فوجدت كل شيء يعمل بشكل جيد. وفكرت أن المشكلة بالتأكيد من وصلة الإنترنت لدى العميل.

تعاون معي الفريق التقني للعميل بشكل ممتاز، فعندما وصلت إلى إدارتهم كانوا قد تأكدوا أن المشكلة تقع بين شبكتهم المحلية ومؤسسة الاتصالات. وباختبار بسيط وجدنا أن سبب المشكلة هو برنامج Spyware يحول بعض المواقع إلى خدمة DomainSponsor.com بدون موافقة المستخدم.

أجرينا ترقية لكل برامج مخدم شبكة العميل وأجرينا فحصا كاملا لها، فوجدناها سليمة تماما، واتصلت مع صديقي أحمد بكداش في اللاذقية فأكد لي أنه يعاني نفس المشكلة، وفي نفس الوقت قام فريق العميل بعزل شبكتهم تماما والدخول عبر وصلة الإنترنت من حاسب محمول يربط مباشرة على مودم ADSL ليواجه نفس المشكلة. وأصبحنا متأكدين أن علينا أن نكلم مؤسسة الاتصالات.

 

مهندسو مؤسسة الاتصالات كانو متعاونين جدا، فخلال نصف ساعة تأكدوا من المشكلة وقدموا للعميل مخدم بروكسي آخر ليستخدمه، وانحلت المشكلة بشكل محلي، وأعتقد أنهم في المؤسسة حاليا يبذلون جهدهم لحل المشكلة لجميع مستخدمي خدمة ADSL، ولا أستطيع إلا أن أشكرهم على تجاوبهم.

كم أتمنى لو أن هؤلاء المهندسين يقرؤون دراستي عن استعصاء DNS السوري فربما يساعدون في حل المشكلة أيضا.

الأيهم صالح
www.alayham.com